كتب أ / على محمد جمال : انهم يحرقون اغصان الزيتون !!!

الثلاثاء 24/10/2023
انهم يحرقون اغصان الزيتون !!!
ليت امى لم تلدنى ويليتنى مت قبل هذا وكنت نسيا منسيا 
ماذا يحدث فى غزة ؟  شعب عربى يباد باكمله تحت سمع العالم وبصره . لقد سقطت كل الاقنعة. اين الديمقراطية ؟ اين حقوق الانسان ؟ اين حق الانسان فى الحياة ؟ اين المنظمات الدولية ؟ اين القانون الدولى ؟ اين شعوب العالم الحر ؟ لقد ضربت الدول الكبرى عرض الحائط بالقانون الدولى, والقيم الانسانية والاعراف الدولىة عندما سمحت لقوات الاحتلال الاسرائيلى بسحق الشعب الفلسطينى الاعزل وذلك باعطائها الضوء الاخضر لقوات الاحتلال بتدمير البنية التحتية لقطاع غزة وذلك بتفجير المستشفيات والمدارس ومحطات الكهرباء والمياه على من فيها , وقتل اكبر عدد ممكن من المدنيين الفلسطيين لاجبار الشعب الفلسطينى على مغادرة اراضيه وتهجيرهم قسرا بالمخالفة للقوانين الدولية. وذلك طبقا لما صرح به بوآف غالانت وزير الدفاع الاسرائيلى من ان الفلسطينين حيوانات بشرية وان القوات الاسرائيلية لن تحاسب على شئ تفعله ولولا ان هناك ضمانات من الدول الكبرى لما صرح غالانت بذلك ولما استطاعت قوات الاحتلال على ارتكاب تلك المجاذر المرعبة والمذاعه على الهواء مباشرة على شاشات التلفاز ومواقع التواصل
هل تريد الدول الكبرى ودولة الاحتلال توسيع دائرة الصراع فى منطقة الشرق الاوسط وتحويلها لحرب عالمية ثالثة ؟ فدولة الاحتلال لو استطاعت القضاء على الشعب الفلسطينى فلن تترك دول الجوار تعيش فى سلام فحلم اسرائيل الكبرى يروادهم واطماع اسرائيل فى المنطقة معروفة  الدول الكبرى تبرر موقفها بحق اسرائيل بالدفاع عن النفس ولو افترضنا ان حماس ارهابية كما تراها قوات الاحتلال والولايات المتحدة لماذا تقوم قوات الاحتلال بتفجير المستشفيات والمدارس على من فيها من الاطفال والنساء وكبار السن ؟ لماذا قطعت قوات الاحتلال الكهرباء والماء والدواء والغذاء عن الشعب الفلسطينى باكمله ؟ وما علاقة ذلك بالدفاع عن النفس


ما تقوم به قوات الاحتلال من سحق الشعب الفلسطينى ليس ردا على ما قامت به حماس من عملية طوفان الاقصى ولكنها سياسة ممنهجه لدولة الاحتلال تستهدف تهويد القدس وبناء المستوطنات واغتصاب الاراضى الفلسطينية توضحه هجمات المستوطنين المتكررة على القرى الفلسطينية والهجوم المتكرر على المسجد الاقصى ومحاولة الاستيلاء التدريجى على اراضى القدس والمسجد الاقصى . حيث فرضت قوات الاحتلال حصار شديد على غزة منذ ستة عشر عاما وحولتها الى سجن كبير للتحكم فى حياة الفلسطينين بقطع التيار الكهربائى والمياه والتحكم فى كميات الطعام للداخل الفلسطينى بل القتل المتعمد للشعب الفلسطينى الاعزل  كل يوم قبل عملية طوفان الاقصى كما جاء على لسان تركى الفيصل رئيس الاستخبارات السعودى الاسبق ان دولة الاحتلال قتلت خلال اشهر مايو ويونيو ويوليو 2023 من ذات العام 450 فلسطينى منهم 67 طفل ولم تكن هناك اى عمليات قامت بها حماس او غيرها ولكنها سياسة دولة احتلال التى لم تستكن يوما من الايام منذ احتلال الاراضى الفلسطينية وذلك بخلاف تجويع الفلسطنيين حيث وصلت نسبة البطالة الى 60%
 وما قامت به حماس من تسمية العملية بطوفان الاقصى هو بسبب ما تمارسه سلطة الاحتلال يوميا من تدنيس للاراضى المقدسة والمسجد الاقصى 

لن تتمكن قوات الاحتلال من طرد الشعب الفسطينى من اراضية وما حدث يوم 7 اكتوبر 2023 اكبر دليل على ذلك فعلى الرغم من الجيش الاسرائيلى من اقوى جيوش العالم وانه يمتلك ترسانة اسلحة حديثة ضخمة واسلحة نووية وان الفلسطيين لايملكون الا اسلحة بدائية الا انهم استطاعوا ان يفعلوا ما لم تستطيعه جيوش كبرى من الوصول للعمق الاسرائيلى والوصول لتل ابيب وتحرير اراضى وضرب مواقع عسكرية لدولة الاحتلال وما صرح به نتنياهو ان 7 أكتوبر اليوم الأكثر سوادا في تاريخ اليهود منذ المحرقة النازية ، لقد أبادت المقاومة فرقة عسكرية كاملة هي فرقة غزة خلال ساعات  لهو اكبر دليل على ان العنف لن يجدى وانه لا مفر من دفع عملية السلام

وهذا ما يؤكده على صحة موقف القادة العرب من انه لابديل عن عملية السلام وان السلام هو الخيار الاستراتيجى للدول العربية لان القوة وحدها لن تحسم الصراعات ولن تحقق الامن والسلام 
 فمن يقف ضد عملية السلام ؟ لقد وافق القادة الفلسطينيون منذ ثلاثون عاما فى اتفاقية اسلوا  13 سبتمبر من عام 1993على 22% فقط من الاراضى الفلسطينيه الا ان دولة الاحتلال رفضت تنفيذ الاتفاقية .واسئلوا من قتل اسحق رابين وياسر عرفات ووقف عملية السلام برمتها حتى اليوم ؟  
فالحل ليس القضاء على حركة حماس لانه تم توجيه ضربات كبيرة ضدها ولم تجدى شئ بل ان النسخة الجديدة لحماس اقوى من ذى قبل ولو افترضنا انه تم القضاء على حماس فستخرج فصائل اخرى ربما تكون تابعة لقوى اقليمية او عالمية تقوم بالحرب بالوكالة واشعال الحرائق بالمنطقة

فالحل هو مفاوضات جدية ودفع عملية السلام واجبار دولة الاحتلال على الوقف الفورى للحرب ورفع الحصار عن غزة واعادة اعمارها ووقف الاستيطان وعدم تدنيس الاماكن المقدسة والا فالنتائج كارثية




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

هل تعتقد أن هناك احتياجات غير ملباة للجالية العربية في أمريكا؟