كلنا نعرف المقولة الشهيرة “من سابع المستحيلات” ..لكن ماهي المستحيلات الستة عند العرب؟

إن اللغة العربية بفصاحتها وبلاغة تعبيرها كانت منذ القدم هوية العرب وأساس جمال مؤلفاتهم وأشعارهم..

وعرف عن العرب طلاقة لسانهم وكيف صاغوا كلماتهم ونظموها بشكل لافت ما أعطاها بريقاً إضافياً زاد جمالاً فوق جمال حروفها.

والجدير بالذكر أنهم كانوا يعبرون عن كل شيء يرونه أو يحسون به أجمل تعبير انتقاء واختيارا من بحر الكلمات والمرادفات والتعابير التي اغتنت بها لغتهم الأم..

ومما تميزت به اللغة العربية الصيغ التشبيهية البليغة كاستخدام تشبيه شدة الجمال بالقمر واشتداد البياض بالثلج وغيرها الكثير والكثير من التعابير.

واللافت أنهم أيضا فيما إذا  أرادوا التعبير عن استحالة حدوث أمر كثيراً ما يقولون “من سابع المستحيلات”, هذه العبارة الشهيرة التي انتقلت من أجدادنا حتى وصلت الينا في أيامنا هذه..

ولقد أصبحت حياتنا الآن، تعج بالأزمات والصعوبات، بل والمستحيلات. ولقد زادت قائمة مستحيلاتنا، لدرجة أننا أصبحنا نعيش في دائرة ضيقة من المستحيلات، رغم أنها كانت يوماً ما من أحلامنا البسيطة.

فقد أصبحت المستحيلات في فكرنا وثقافتنا ومجتمعنا ومستقبلنا وخياراتنا، بل أنها تسللت إلى احلامنا وطموحاتنا وتطلعاتنا. باختصار شديد، نحن نعيش حياة، الثابت فيها المستحيل، بينما المتغير عبارة عن تفاصيل لا قيمة لها.


فماهي هذه المستحيلات الستة التي لم ولن تحدث أبدا؟

المستحيل السادس: الشباب الدائم
من منا لا يحب بشدة أن يظل شابًا طوال حياته؟
الشباب هي المرحلة التي تتمتع بالطاقة والجمال والبهاء والعنفوان، لكن العمر يمضي وسرعان ما تمضي هذه المرحلة الجميلة معه.
ومن سابع المستحيلات أن نظل شبابًا طوال حياتنا!

المستحيل الخامس: الغول
يستمتع الشباب اليوم بأفلام الرعب ومصاصي الدماء والقصص المرعـ.ـبة التي تمتلئ بالوحوش الخيالية.
لكن أجيال ما قبل السينما والشبكة العنكبوتيّة كانت تعيش على قصص “أمنا الغولة” المرعبة التي اعتاد أن يرويها الأجداد معظم الليالي، والتي صوروها في حواديتهم وحكاياتهم.
فهي تمتلك عين مشقوقة بالطول ويتطاير منها الشرر وأنها تأكل من الأطفال من لا يسمع الكلام أو يرفض تناول الطعام.
أسطورة الغول في حكايات ألف ليلة وليلة:
أسطورة الغول تردد ذكرها في عدد من حكايات ألف ليلة وليلة الشهيرة مثل حكاية “السندباد” وحكاية “سيف الملوك” و”حكاية الوزير الحسود”.
وقد ورد ذكره في أشعار الشر بين شعراء الجاهليّة والصعاليك العرب، وكان العرب الأقدمون يعتقدون أن الغول قد يكون أنثى تأكل لحوم البشر.
كما تحدثت الروايات القديمة عنه كحيوان خرافي من الجن الذين يتصفون بالوحشية والعدوانية، ويتخذون أشكالاً مخيفة وينقض على الإنسان في غفلة منه ويلتهم جسده.
أما أشهر ما روي عن صراع الإنسان والغول فإن الإنسان يمكنه قتل الغول إذا ضربه ضربة واحدة، ولكن الغول يمكنه خداع الإنسان حيث يطلب منه وهو يحتضر أن يضربه مرة أخرى.
فإذا استجاب الإنسان لطلبه فإن الغول يحيا من جديد وينتقم منه، شدة الخوف التي عاشها القدماء من خرافة الغول جعلت بعضهم يضع الطعام خارج الدار ليتناوله الغول وينصرف بعيداً عنهم.
ومن المعتقدات الشائعة قديماً أن خير طريقة للتخلص منه هي رش بذور الكتان على الأرض.

المستحيل الرابع: الخل الوفي
العربي القديم أيقن أن وفاء الصديق إلى الأبد أمر من المستحيلات، ووضعه في قائمة مستحيلاته التاريخية الستة!
فالخل الوفي هو الصديق الذي يبحث عنه الإنسان طوال مسيرته على الأرض، أو الصورة التي تشبهه في الطباع والصفات أملاً في الحصول على المحبة والإخلاص.
فلا يزال هذا المستحيل مستحيلاً وضرباً من ضروب الخيال, ولربما باتت الفرض تضيق أكثر فأكثر أمام هذا المستحيل ليصبح أمراً واقعاً.

المستحيل الثالث: العنقاء
العنقاء هذا الطائر الأسطوري الشهير، وهو طائر ضخم له ريشتان فوق رأسه تمتدان إلى الخلف، وله منقار طويل، وسمي بالعنقاء لطول عنقه وفق الأساطير.
فيما تقول رواية أخرى أنه سمي بهذا الاسم لوجود طوق أبيض حول عنقه.
العنقاء و”أصحاب الرس”
الأسطورة تربط بين العنقاء و”أصحاب الرس” الذين ذكرت قصتهم في القرآن الكريم، وفي تفسير أبي السعود:
“قيل إن أصحاب الرس: هم أصحابُ النبيِّ حنظلةَ بنِ صفوانَ، ابتلاهم الله تعالى بطيرٍ عظيمٍ كان فيها من كلِّ لون، وسمَّوها عنقاءَ لطولِ عُنقِها وكانت تسكنُ الجبل فتنقضُّ على صبيانِهم فتخطفُهم إنْ أعوزها الصَّيدُ فدعا عليها حنظلةُ فأصابتْها الصاعقة”.
طائر العنقاء النبيل
وتزعم روايات أخرى أنّ هذا الطائر مخلوق نبيل عاش من 500 إلى 1000 سنة، وعندما أحس بالموت بنى محرقة وغنى فيها أغنية رائعة رددها الناس.
وعندما أخذت أغنيته في الاضمحلال ولم يعد يغنيها أحد تبدد جسده في محرقته، وأصبح رماداً ثم عاد حياً بعد ذلك من تحت الرماد.

المستحيل الثاني: القناعة
القناعة هي الكنز الذي لا يفنى, لكن مع الأسف جُبل الإنسان على الأطماع وحب الثروات وتمني ازدياد حجمها مهما بلغت من عظم, وكما قال رسولنا الكريم محمد عليه الصلاة والسلام :لو كان لبني آدم واديان من ذهب لتمنى الثالث ولم يملأ فمه إلا التراب.

المستحيل الأول: السعادة المطلقة
وهي السعادة الكاملة التي اعتبرت أنها من المستحيلات، فالإنسان يبحث عنها منذ الازل، وتُعرف بأنها اللذة الحقيقية، وتلك حالة لا يُمكن الوصول إليها، فمن المحال أن تجد انساناً سعيداً سعادة حقيقية خالصة.

أي هذ أن المستحيلات الستة التي عرفها العرب منذ القدم هي أمور خارج مقدرة الإنسان واستطاعته البشرية, لذا ربطوا مستحيلهم السابع به ليؤكدوا عدم قدرة الإنسان على فعله.


**********
********

حمل الآن تطبيق الجالية العربية في أمريكا
واستمتع بالعديد من الخدمات المجانية ... منها :
* الانتساب إلى نادي الزواج العربي الأمريكي
* الحصول على استشارة قانونية مجانية حول الهجرة واللجوء إلى أمريكا .
* الاطلاع على فرص العمل في أمريكا
* تقديم طلب مساعدة مادية أو خدمية

لتحميل التطبيق من متجر Google Play لجميع أجهزة الأندرويد

لتحميل التطبيق من متجر App Store لجميع أجهزة أبل



إغلاق

تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهو سبب كثرة حوادث اطلاق النار في أمريكا ؟