المجموعة العربية تعمل على إقناع الاتحاد الأوروبي بالانفتاح على دمشق بسياسة "خطوة خطوة"

 وفقًا لمصادر مطلعة، تسعى المجموعة العربية بشكل مستمر لإقناع الاتحاد الأوروبي بالانفتاح على دمشق، بهدف تسوية الأزمة السورية وإنهاء الصراع الدائر في البلاد منذ 12 عامًا. ويتعين اتخاذ سياسة "خطوة خطوة"، وفقًا لما تم الاتفاق عليه في قمة جدة، لتحقيق هذا الهدف. 



تم إنشاء اللجنة الوزارية العربية لمواصلة الحوار المباشر مع سوريا، وشارك الرئيس بشار الأسد في قمة جدة، وهذا يعزز أهمية العودة إلى الحوار مع سوريا من قبل الأطراف الإقليمية والدولية ذات الدور الفاعل في الأزمة السورية. تعمل المجموعة العربية بشكل متواصل على إقناع الاتحاد الأوروبي بالانفتاح على دمشق، لكن هذا يحتاج إلى اعتماد سياسة تدرجية ومرحلية لضمان التقدم نحو حل سياسي دائم ومستدام للأزمة السورية.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ما هو رأيك في أداء دونالد ترامب في حال عاد رئيس للولايات المتحدة؟