سوريا تتهم بعض دول مجلس الأمن بممارسة النفاق السياسي

اتهم مندوب سوريا الدائم لدى الأمم المتحدة، بسام صباغ، بعض الدول باستغلال مجلس الأمن الدولي لتسييس العمل الإنساني وممارسة النفاق السياسي في سوريا.


وأشار صباغ خلال جلسة لمجلس الأمن اليوم الخميس، حول الوضع في سوريا، إلى أن "بيانات بعض الدول خلال جلسة اليوم تظهر أنها لا تزال تمعن في استغلال مجلس الأمن منصة لتسييس العمل الإنساني في سوريا وممارسة النفاق السياسي والترويج لنهج مضلل يحرف المناقشات عن موضوعها الأساسي، بما يخدم هدفها في إطالة أمد الأزمة الإنسانية في البلاد".



وبين صباغ أن "الدول الغربية تصر مجددا على الزعم بأن تمديد ما تسمى "آلية إيصال المساعدات عبر الحدود" كفيل بتحسين الوضع الإنساني في سوريا، وهذه نظرة قاصرة تعبر عن انتقائية بالغة وتمييز بحق السوريين وتعتيم على الحقائق والأسباب الجوهرية لتراجع الوضع الإنساني في سوريا، وفي مقدمتها جرائم الاحتلال والعدوان والإرهاب، بما فيه الإرهاب الاقتصادي المتمثل بالإجراءات القسرية الانفرادية".



إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق