عقيلة الرئيس السوري: مركز الخلايا الجذعية إنجاز طبي وصحي مهم رغم الحرب والحصار

وصفت أسماء الأسد عقيلة الرئيس السوري مركز الخلايا الجذعية وهو الأول في البلاد، بأنه إنجاز طبي ووطني هام تحقق رغم ظروف الحرب والحصار.

وفي تصريحات خلال زيارتها للمركز في مشفى الأطفال بدمشق نقلتها حسابات الرئاسة السورية، قالت الأسد إن "البعض اعتقدوا أن تحقيق ذلك الإنجاز غير ممكن بسبب ظروف الحرب والحصار وخاصة أن التجهيزات الطبية البسيطة ممنوعة علينا والحصول عليها صعب".

وأضافت: "لكن مع الإرادة ما في مستحيل، وبجهود حثيثة من جهات مختلفة اجترحنا الحلول وفكينا الحصار عن حالنا، واقتربنا من افتتاح أول مركز لزرع الخلايا الجذعية للأطفال بسوريا".

وأشارت الأسد إلى أن افتتاح المركز سيتم بعد أسابيع وليس أشهر، وأنه بذلك "تكتمل الدعائم الأساسية لمقاربة كل حالات السرطان للأطفال، وهذا يساهم في تخفيف الألم والمعاناة ورفع نسب الشفاء".



وكانت الأسد تتحدث إلى القائمين على مركز زرع الخلايا الجذعية الدموية والمعالجة الخلوية، وممثلين عن الجهات والوزارات المعنية.



إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق