لماذا احرقت ’قسد’ جثة أحد مقاتليها الأجانب؟

عمدت ميليشيا “قسد” على حرق أحد المقاتلين الأجانب في صفوفها يحمل الجنسية البورمية (شرق آسيا) بعد أن لقي مصرعه في المعارك الدائرة في ريف الحسكة الغربي قبل بضعة أيام.

وقال ما يسمى “اتحاد شباب الحسكة” وهو تجمع لناشطي المحافظة، إن “ميليـشيا PYD (تشكل العمود الفقري لقسد) حرقت جثة المقاتل زاو من دولة بورما، بعد أن لقي حتفه في محيط مدينة تل تمر شمال غرب الحسكة، وأنه ينتمي إلى الديانة البوذية”.



ويأتي الإعلان عن حرق المقاتل البورمي، بعد مقتله في المعارك الدائرة مع ما يسمى “الجيش الحر” التابع لتركيا في ريف الحسكة، حيث أعلنت صفحات مؤيدة “لقسد” عن فقدانه في الثالث من الشهر الجاري، لتعلن عن مقتله في السابع من الجاري أيضاً.

وبحسب تقارير صحفية سابقة، فإن ميليشيا ما يعرف باسم “حراس بورما الأحرار” تشارك في المعارك التي تخوضها ميليشيا “قسد”، حيث نقلت مصادر اعلامية منذ العام 2016 أن الميليشيات العسكرية التابعة لحزب الاتحاد الديمقراطي “ب ي د”، أسست عام 2015 كتيبة من عناصر أجانب باسم “الحرية العالمية” تقاتل في صفوفها.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟