مراهق سوري " 16 عاما " يشنق نفسه بعد “بلوك” حبيبته على الفايسبوك

رواية صادمة لوفاة شاب سوري يعيش في لبنان ويبلغ من العمر الـ16 عاماً حياته قام بإنهاء حياته شنقا.

وفي التفاصيل كما تناقلتها مواقع اخبارية لبنانية، فقد رفضت حبيبة الشاب إزالة البلوك الذي وضعته له على “الفايسبوك”، وبعد إرساله رسائل عدة لها من أجل عودة الأمور بينهما إلى طبيعتها، ورفضها التراجع عن خطوتها، هددها بالانتحار من دون أن تبالي بكلامه، فما كان منه إلا أن شنق نفسه داخل محل الطيور الذي يعمل فيه.



خالد والد علي (16 سنة) مفجوع ومصدوم في الوقت ذاته، يرفض تصديق فكرة أن فلذة كبده أقدم على هذه الخطوة من أجل فتاة، قائلاً إنه يترك الأمر للقوى الأمنية وما سيسفر عن تحقيقها.

ولقت الوالد المجوع إلى أنه “لم يظهر على علي أي إشارات تدلّ على أنه قد يُقدم على هكذا خطوة، فقد كان شاباً هادئاً مطيعاً لوالديه. ما حصل فجعنا بكل ما للكلمة من معنى”.

وأضاف: “نحن من بلدة زاكية في سوريا، قدمنا إلى لبنان قبل سنوات. عمل علي في محل لبيع الطيور، وعند وقوع الكارثة كنت في عملي حين تبلغت النبأ المأسوي”. في حين أكد مصدر أمني لـ”النهار” أن” عليّ أقدم على شنق نفسه بسبب إشكال مع حبيبته”.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟