بخلطة الفياغرا .. مصرية تقتل زوجها بطريقة شيطانية

كشفت تحقيقات قوات الأمن المصرية تفاصيل قضية مقتل مسن على يد زوجته بمعاونة صديقها بمنطقة روض الفرج بخلطها الفياغرا بعصير الفواكه.

واعترفت المتهمة بقتل زوجها أمام رجال التحقيق، وقالت: أنا اتولدت في روض الفرج وأمي الله يرحمها هي اللي ربتني، لأن أبويا طلقها وهي حامل فيا، وأمي مرضيبتش تتجوز وكبرتني لحد ما دخلت كلية تجارة جامعة حلوان، وماتت  يوم 2 أبريل 2021، ومن بعدها مبقاش ليا حد في الدنيا، وكان جارنا اللي في البيت اللى قدامنا اللى اسمه أحمد ك، مهتم بيا وكان بيسأل عليا على طول، وساعات كان بيدينى فلوس وأنا أقبل غصب عني علشان مصاريفي كثير علشان الجامعة.

وأضافت المتهمة أمام جهات التحقيق: اشتغلت منظفة في البيوت لحد ما قابلت شاب معرفش غير إن اسمه أحمد وشغال بتاع صابون، قالي إن فيه راجل مسن اسمه سيد.ع، محتاج واحدة تجيله يوميًا تنظفله البيت، وروحت لبيت سيد واشتغلت عنده وكان في البداية محترم معايا، لكن بعد كده لاحظت إنه بيفكر فيا بطريقة شمال، لحد ما وصل للى هو عايزه وأقام علاقة جنسية معايا وأفقدني عذريتي، وفضلت أضغط عليه لحد ما كتب عليا ورقة عرفي.



وأقرت المتهمة: أنا طبعا كنت حكيت لأحمد كامل عن اللي حصل معايا وإني هتجوز سيد عرفي وشهد على العقد هو وعلي ولقيت علي بيقولى أنا جايب عصير للحج سيد، وحطيت فيه فياغرا وأنتى لازم تشرّبيه العصير عشان أنا متفق مع أحمد كامل ومالكيش دعوة أنتي بأي حاجة، فأنا بصيت وقتها لأحمد كامل على أساس إن إزاي أعمل كده مع جوزي سيد العجمي، لقيته بيقولي اسمعي الكلام أحسن أفضحك عند أخوالك وأقولهم إن فيه راجل كبير أفقدك عذريتك واتجوزك عرفي فسمعت كلامه هو وعلي.

وتابعت: شرّبت جوزي سيد العصير اللي فيه المنوم، ولقيت علي بيصورني فيديو وسيد في حضني، وأنا بشربه العصير وكان علي بيقول في الفيديو إن سيد اتجوزني رسمي، وإن أنا مراته، وبعد الفيديو قالي أنا عملت كده علشان أحفظلك حقك، وبعدها أحمد نزل، وأنا نزلت بعده وروحت بيت أهلي علشان مينفعش أبات بره لأن محدش يعرف إني اتجوزت عرفي، وفضل علي في الشقة مع جوزي سيد.

وأردفت: بقيت أروح كل يوم لسيد وكنت بلاقي على معاه وفى يوم 1 يناير 2022، كنت مع سيد في الشقة وعلي كان موجود، ولقيته دخل المطبخ وعمل حلبة بعسل لسيد وجه حطها علشان أشربهاله، وبعدها لقيت علي بيقولي أنا لازم أنزل دلوقتي علشان أجيب حاجة من الورشة، وبعدها بحوالي ساعة لقيت سيد مهبط لحد ما أغمى عليه، فاتصلت بعلي على طول، ولما جه لقيته بيقولي خديه في حضنك على السرير ولقيته بيصورني وقالي متقلقيش أنا بعمل كدة علشان لما يفوق يعرف أنك كنتي خايفة عليه ومهتمة بيه، بس أنا طبعا كنت حاسة إني اتورطت علشان زي ما قولت قبل كدة إن علي وأحمد كانوا متفقين يحطوا منوم ومهدئات لسيد في المشاريب.

واختتمت: كانوا بيجبروني أشرّبه لأن الاتنين كان بيهددوني أنهم هيشوهوا وشي بمياه نار، ويفضحونى عند أهلي وأنا حكيت لقرايب الحاج سيد عن جزء من الحقيقة، بس مقولتش حاجة عن أحمد كامل لأني كنت بعتبره المتكفل بيا وبيراعيني وعلشان كنت خايفة بسبب التهديدات.





إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

استفتاء حول الأنشطة والفعاليات الثقافية العربية في الولايات المتحدة.. ما هي الأنشطة الثقافية العربية التي تحضرها في منطقتك؟