تدريب قوات كندية في جامايكا لمهمة أمنية في هايتي

في خطوة مهمة نحو تعزيز الأمن والسلام في منطقة الكاريبي، أرسلت وزارة الدفاع الكندية نحو 70 جنديًا إلى جامايكا، حيث سيقومون بتدريب قوات من دول الكاريبي، بما في ذلك جامايكا وبليز وجزر الباهاما، استعدادًا لمشاركتها في مهمة أمنية في هايتي. وتأتي هذه الجهود في إطار تعزيز الجهود الدولية لمساعدة هايتي في مكافحة الجريمة المنظمة والعنف، اللذين أثرا سلبًا على الوضع الإنساني في البلاد.

وتهدف هذه المهمة الى توفير التدريب اللازم لحفظ السلام وتقديم الإسعافات الأولية لضحايا الأعمال القتالية والعنف. ويعتبر التدريب على المهارات الأساسية ضروريًا لضمان قدرة القوات الكاريبية على القيام بمهامها بفعالية وكفاءة خلال المهمة الأمنية في هايتي.

من المقرر أن يتم تمركز القوات الكندية في جامايكا لفترة مبدئية تبلغ شهرا، حيث سيتم تدريب نحو 330 جنديًا من دول الكاريبي المشاركة في المهمة. وتعتبر هذه الخطوة إشارة إلى الالتزام الدولي بدعم الأمن والسلام في المنطقة، وتحقيق الاستقرار في هايتي، التي تعاني من تدهور الوضع الأمني والإنساني.

وفي سياق متصل، أعلنت كندا الشهر الماضي عن تخصيص 80.5 مليون دولار كندي لدعم نشر المهمة التي ستقودها كينيا في هايتي. وتأتي هذه الخطوة كجزء من التزام كندا بدعم الجهود الدولية لتحقيق الاستقرار والسلام في العالم، ودعم البلدان المتضررة من النزاعات والأزمات الإنسانية.









إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

هل تعتقد أنه يجب على الولايات المتحدة توفير المزيد من الدعم والمساعدة للمهاجرين واللاجئين بمجرد وصولهم؟