جدل في الصحافة الكندية حول رسم كاريكاتوري يصوّر نتنياهو بصورة مثيرة للجدل

تشهد الصحافة الكندية جدلاً جديداً في ظل الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة، حيث نشرت صحيفة "لا بريس" الناطقة بالفرنسية رسماً كاريكاتورياً يصوّر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في هيئة "مصاص دماء"، ما أثار عاصفة من الانتقادات واتهامات بالعنصرية ومعاداة السامية.

الرسم الكاريكاتوري والانتقادات الموجهة له
يظهر الرسم نتنياهو بأذنين مدببتين ومخالب وهو يرتدي معطفاً طويلاً، ويقف على متن سفينة، مع عبارة "نوسفينياهو في طريقه إلى رفح"، مستوحاة من فيلم "نوسفيراتو" الذي أنتج عام 1922.

سحب الرسم واعتذار الصحيفة
في ظل الانتقادات واتهامات معاداة السامية، قامت الصحيفة بسحب الرسم وقدمت اعتذاراً. وفي نص مقال الاعتذار، أكدت رئيسة التحرير أن الهدف من الرسم كان انتقاد الحكومة الإسرائيلية وليس الشعب اليهودي، مشيرة إلى أن الرسم تمت إزالته من كل المنصات التابعة للصحيفة.

تبرير الموقف
أوضحت رئيسة التحرير أن رسام الكاريكاتور أكد أن الرسم لم يكن يهدف للترويج لمعاداة السامية، مما يثير تساؤلات حول الخط الفاصل بين الانتقاد السياسي والمواقف التي قد تتسبب في التعرض للشعب اليهودي.

تظل هذه الحادثة مثار جدل في الصحافة الكندية، مع تأكيد الصحيفة أن هدفها كان انتقاد السياسات الإسرائيلية دون المساس بالشعب اليهودي، في حين يبقى هذا الموضوع محط اهتمام الرأي العام والجهات المعنية بمكافحة التمييز والعنصرية.



إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ما هو رأيك في أداء دونالد ترامب في حال عاد رئيس للولايات المتحدة؟