مأساة رجل كندي فقد مدخراته في عملية احتيال قاسية

نشر الرجل البالغ من العمر 60 عامًا، Renato Calalang، قصة مروعة عن كيفية فقدانه لمدخراته في عملية احتيال قاسية، تمثل تحذيرًا للجميع حول خطر الاحتيال عبر الإنترنت.

في الأصل، كان Renato يتطلع إلى تقاعد مريح بعد عقود من العمل الشاق والتوفير الجاد. ومع وجود مدخرات تقارب 150 ألف دولار في حسابه البنكي، كان يشعر بالأمان والراحة بالوصول إلى سن التقاعد.

ومع ذلك، تحولت أحلامه إلى كابوس بعدما تلقى بريدًا إلكترونيًا من شخص يدعي أنه من بنك في الفلبين، يزعم أنه مالك بنك في مانيلا. تم إغراء Renato بإرث قيمته 3.8 مليون يورو، شرط تقديم التفاصيل الشخصية.

رغم حذر البعض، استمر Renato في تقديم الأموال، وآمل أن يحصل قريبًا على ميراثه المزعوم. ولكن، لسوء الحظ، كانت جميع هذه الأموال فقدانًا تامًا، وخسارة مدخرات حياته.

بالرغم من إبلاغه للشرطة والجهات المختصة، لم يتمكن Renato من استعادة أي شيء من أمواله، وواجه عقبات في التعاون مع البنوك المعنية.

تعتبر قصة Renato تحذيرًا حيًا للجميع حول ضرورة التأكد والتحقق قبل التعامل المالي عبر الإنترنت، وضرورة التبليغ عن أي نشاط مشبوه.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ما هو رأيك في أداء دونالد ترامب في حال عاد رئيس للولايات المتحدة؟