عاصفة في عالم الإعلام: بيل الكندية تقرر فصل الآلاف من الموظفين

قام رئيس الوزراء جاستن ترودو بالتعبير عن غضبه يوم الجمعة إزاء قرار شركة بيل بفصل 4800 موظف، بما في ذلك مئات الصحفيين، وصفه بأنه "قرار سيء"، مما يؤثر بشكل كبير على الصحافة وديمقراطيتنا. وقالت بيل إنها أكبر جولة من الاقتطاعات في الشركة منذ ما يقرب من 30 عامًا.

كما أنها ثاني جولة رئيسية من فصل وظائف في الشركة العملاقة للإعلام والاتصالات منذ الربيع الماضي، عندما تم القضاء على ستة في المائة من وظائف Bell Media وتم إغلاق تسع محطات إذاعية أو بيعها.

وأعلنت بيل أيضًا أنها ستنهي العديد من النشرات الإخبارية التلفزيونية وستقوم بقطع برامج أخرى بعد أن أعلنت شركتها الأم عن إجراءات تسريح واسعة وبيع 45 من 103 محطة راديو إقليمية.

المحطات التي سيتم بيعها تقع في كولومبيا البريطانية وأونتاريو وكيبيك والمناطق الأطلسية.

وبعد إعلان قرارات الفصل في الوظائف، قالت بيل إنها ستواصل توفير عوائد أرباح أكثر سخاءً لمساهميها.



إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

يرأيك من هو الشخص المناسب لرئاسة الولايات المتحدة؟