إفلاس Bad Boy Furniture في كندا: تفاصيل الأزمة وتأثيراتها على عملاء ودائني الشركة

بعد إعلان إفلاس Bad Boy Furniture، أعطت المحكمة في أونتاري موافقتها للشركة على استئناف عمليات البيع التصفوي. كانت الشركة قد حصلت على مهلة تنتهي في 23 يناير لتقديم مقترح بخصوص إعادة الهيكلة.

صرح بريان جيلمان، الشريك الإداري الأول لشركة ألبرت جيلمان، بأن الشركة حاولت التفاوض لتقديم عرض للدائنين في الفترة المحددة، لكنها لم تنجح، مما أدى إلى إعلان إفلاسها. وأضاف جيلمان أنه الآن يجب على الشركة تقديم أصولها وممتلكاتها للوصي لتوزيعها على الدائنين.

قيمة الديون التي تواجه Bad Boy Furniture تصل إلى 13.7 مليون دولار، وقد قامت الشركة بجمع 4.5 مليون دولار من الودائع من العملاء الذين لم يتم تسليم الأثاث الذي تم دفع مقدمًا له.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

هل تعتقد أنه يجب على الولايات المتحدة توفير المزيد من الدعم والمساعدة للمهاجرين واللاجئين بمجرد وصولهم؟