تأشيرات السفر الكندية: اكتشف 14 وجهة سياحية يمكن زيارتها بدون تأشيرة في عام 2024


14 دولة يمكن لحاملي جواز السفر الكندي زيارتها لمدة 90 يوما بدون تأشيرة في عام 202414 دولة يمكن لحاملي جواز السفر الكندي زيارتها لمدة 90 يوما بدون تأشيرة في عام 2024 14 دولة يمكن لحاملي جواز السفر الكندي زيارتها لمدة 90 يوما بدون تأشيرة في عام 2024
إذا كان لديك جواز سفر كندي، فهناك الكثير من البلدان في جميع أنحاء العالم التي يمكنك زيارتها بسهولة دون الحاجة إلى التقدم بطلب للحصول على تأشيرة.

وفقا لمؤشر جواز السفر لعام 2024، يعد جواز السفر الكندي سابع أقوى جواز سفر في العالم، مما يسمح لحامله بزيارة إجمالي 117 دولة بدون تأشيرة.

وفي حين أن بعض الدول تسمح للمقيمين فقط بالبقاء لفترة معينة من الوقت دون تأشيرة، فإن العديد من الدول تقدم إقامة لمدة تصل إلى ثلاثة أشهر لحاملي جواز السفر الكندي.

وقد قامت بعض الدول بإعفاء الكنديين حديثا من متطلبات التأشيرة في عام 2024.

وفيما يلي 14 دولة يمكن للكنديين السفر إليها بدون تأشيرة لمدة تصل إلى 90 يوما في عام 2024.
تركيا
رفعت تركيا متطلبات التأشيرة للسياح الكنديين الذين يأملون في زيارة البلاد للإقامة القصيرة.

والتأشيرة غير مطلوبة الآن لحاملي جوازات السفر الكندية الذين يزورون البلاد كسائح للإقامة لمدة تصل إلى 90 يوما في أي فترة 180 يوما.

وفي السابق، كان يتعين على الكنديين دفع 60 دولارا لدخول البلاد، وسيكون لديهم نافذة مدتها 180 يوما للزيارة بعد الموافقة عليها.

ولكن أولئك الذين يسافرون إلى البلاد للعمل أو الدراسة أو لأغراض طلب العلاج الطبي، لا يزالون بحاجة إلى تأشيرة لدخول البلاد، ويجب عليهم استخدام الموقع الرسمي للحكومة التركية لتقديم الطلب عبر الإنترنت وشراء تأشيرة إلكترونية قبل الدخول.

وإذا كنت ترغب في التأهل لدخول لاحق معفى من التأشيرة لمدة 90 يوما في تركيا، فيجب عليك مغادرة البلاد لمدة 90 يوما على الأقل قبل السماح لك بالدخول مرة أخرى لمدة 90 يوما أخرى.

البرازيل
مددت البرازيل الإعفاء من متطلبات التأشيرة للمسافرين الكنديين حتى 10 أبريل 2024، مما يعني أنه يمكنك السفر إلى البلاد بدون تأشيرة حتى هذا التاريخ.

وتم الإعلان عن الموعد الجديد رسميا ونشره في الجريدة الرسمية الفيدرالية للبلاد في 4 يناير، وفي السابق، كان من المقرر أن تبدأ متطلبات التأشيرة في 10 يناير 2024.

وبموجب التمديد، لا يحتاج حاملو جوازات السفر الكندية إلى تأشيرة لزيارة سياحية تصل مدتها إلى 90 يوما.

وإذا كنت تنوي الإقامة لأكثر من 90 يوما في البلاد، فيجب عليك الحصول على تمديد من الشرطة الفيدرالية لمدة أقصاها 180 يوما لكل فترة 12 شهرا.

أيسلندا
أيسلندا جزء من منطقة شنغن، وهي منطقة تضم 27 دولة في الاتحاد الأوروبي قامت بإزالة حدودها الداخلية وبالتالي لديها متطلبات دخول وخروج مشتركة.

وباستخدام جواز السفر الكندي، يمكن للمسافرين زيارة أيسلندا لمدة تصل إلى 90 يوما بدون تأشيرة خلال أي فترة 180 يوما، وهذا يعني أنه إذا غادرت منطقة شنغن ورجعت خلال نفس فترة الـ 180 يوما، فسيتم احتساب الإقامة السابقة ضمن الـ 90 يوما.

وفي حين أن الكنديين لا يحتاجون إلى تأشيرة دخول، إلا أنهم سيحتاجون قريبا إلى الحصول على تصريح سفر إلكتروني لزيارة دول منطقة شنغن.

وبدءا من عام 2025، سيحتاجون إلى الحصول على النظام الأوروبي لمعلومات السفر والترخيص (ETIAS)، وهو شرط دخول للمواطنين المعفيين من التأشيرة والمرتبط بجواز سفر المسافر.

الإيرادات الكندية تكشف عن شرائح ضريبية جديدة لعام 2024 – وإليك كيف ستتأثر ضرائبك
إيرلندا
إيرلندا عضو في الاتحاد الأوروبي، ولكنها ليست جزءا من منطقة شنغن، لذا لن تنطبق قواعد منطقة شنغن هنا.

ولحسن الحظ، يمكن لحاملي جواز السفر الكندي الزيارة بسهولة للإقامة لمدة تصل إلى 90 يوما دون الحاجة إلى تأشيرة.

وهذا يعني أيضا أن نظام ETIAS لن يكون مطلوبا من الكنديين للسفر إلى إيرلندا بمجرد دخوله حيز التنفيذ.

جامايكا
تعد جامايكا مكانا كلاسيكيا لقضاء العطلات بالنسبة للكنديين، ولحسن الحظ، من السهل على الكنديين زيارة البلاد.

ويمكن للكنديين التوجه إلى جامايكا بدون تأشيرة سواء كانوا مسافرين كسائحين أو للعمل أو كطلاب.

ووفقا لحكومة كندا، يمنح موظفو الهجرة في جامايكا المسافرين بصفة زائر صلاحية الدخول لمدة 90 يوم.

اليابان
يمكن للكنديين السفر إلى اليابان لمدة تصل إلى 90 يوما كسائح بدون تأشيرة.

ومع ذلك، إذا كنت متوجها إلى البلد للعمل أو كطالب، فسيتعين عليك الحصول على الوثائق المناسبة.

وتجدر الإشارة إلى أن تجاوز الحد الزمني للسفر في اليابان (سواء كان ذلك حد الـ 90 يوما، أو حد الإعفاء من التأشيرة أو أي حد آخر للتأشيرة) يعد جريمة جنائية، وأولئك الذين يتجاوزون مدة الإقامة قد يتعرضون للغرامات والترحيل، فضلا عن أنهم يمنعون من العودة إلى اليابان.

إسبانيا
مثل أيسلندا، تعد إسبانيا إحدى دول منطقة شنغن، مما يعني أن الكنديين لا يحتاجون إلى تأشيرة للسفر إلى إسبانيا لمدة تصل إلى 90 يوما في أي فترة مدتها 180 يوما.

ووفقا لحكومة كندا، قد يطلب منك مسؤولو الجمارك الإسبانية إبراز تذكرة العودة أو تذكرة الذهاب وإثبات وجود أموال كافية لتغطية إقامتك.

وسينطبق نظام ETIAS أيضا على الرحلات إلى إسبانيا، بمجرد دخوله حيز التنفيذ.

البرتغال
تعد البرتغال دولة أخرى في منطقة شنغن، لذلك لا يحتاج الكنديون إلى تأشيرة للإقامة لمدة تصل إلى 90 يوما في أي فترة مدتها 180 يوما.

ومع ذلك، مثل دول منطقة شنغن الأخرى، سيتم تطبيق نظام ETIAS على المسافرين الذين يزورون البرتغال عندما يدخل حيز التنفيذ.

السويد
السويد إحدى دول منطقة شنغن، مما يعني أن المواطنين الكنديين لا يحتاجون إلى تأشيرة عند السفر إلى السويد للإقامة القصيرة.

وينطبق السفر بدون تأشيرة إلى البلاد على الإقامة لمدة تصل إلى 90 يوما في أي فترة مدتها 180 يوما.

وقد يطلب منك مسؤولو الجمارك أيضا أن تظهر لهم تذكرة العودة وإثباتا لوجود أموال كافية لتغطية إقامتك.

ويمكن للمواطنين الكنديين الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و30 عاما العمل في السويد من خلال International Experience Canada والحصول على تأشيرة عطلة عمل، بشرط أن يستوفوا بعض المتطلبات الأخرى.

هذه المدينة الكندية تصنف على أنها الأكثر ودية في العالم
اليونان
اليونان جزء من منطقة شنغن، لذا يمكن للكنديين زيارة البلاد لمدة تصل إلى 90 يوما بدون تأشيرة.

ولا تحتاج اليونان أيضا إلى تأشيرة للإقامة بغرض العمل لمدة تصل إلى 90 يوما في أي فترة مدتها 180 يوما.

ووفقا لحكومة كندا، ستحتاج إلى التأكد من أن جواز سفرك صالح لمدة ثلاثة أشهر على الأقل بعد التاريخ الذي تتوقع فيه مغادرة اليونان.

فرنسا
يمكنك زيارة فرنسا دون الحاجة إلى التقدم بطلب للحصول على تصريح كحامل جواز سفر كندي.

وتعد فرنسا دولة أخرى في منطقة شنغن، مما يعني أنه يمكن للكنديين زيارتها بسهولة للإقامة لمدة تصل إلى 90 يوما دون الحاجة إلى تأشيرة.

ووفقا لحكومة كندا، قد يطلب مسؤولو الجمارك الفرنسيون من المسافرين إظهار تذكرة العودة وإثبات وجود أموال كافية لتغطية إقامتهم.

إيطاليا
إيطاليا بلد آخر جزء من منطقة شنغن، مما يعني أنه يمكن للكنديين الزيارة بدون تأشيرة للإقامة لمدة تصل إلى 90 يوما.

ووفقا لحكومة كندا، فإنه على الرغم من أنك لا تحتاج إلى تأشيرة للإقامة لمدة تقل عن 90 يوما، إلا أنه يتعين عليك الإبلاغ عن وجودك في البلاد.

نيوزيلندا
يمكن للمسافرين الكنديين إلى البلاد الإقامة لمدة تصل إلى 90 يوما كسائح بدون تأشيرة، ومع ذلك، إذا كنت طالبا أو مسافرا بغرض العمل، فستلزم الحصول على تأشيرة.

وفي حين أن السائحين لا يحتاجون إلى تأشيرة، إلا أنهم بحاجة إلى الحصول على إذن سفر إلكتروني (يسمى NZeTA) عبر الإنترنت قبل وصولهم.

وتبلغ تكلفة NZeTA مبلغ 17 دولارا نيوزيلنديا (حوالي 14 دولارا كنديا) وهي صالحة لمدة عامين.

أستراليا
يمكن لحاملي جوازات السفر الكندية زيارة أستراليا للإقامة لمدة تصل إلى 90 يوما، دون الحاجة إلى تأشيرة سياحية.

ومع ذلك، سيحتاج المواطنون الذين يدخلون البلاد بدون تأشيرة إلى الحصول على أذن سفر إلكتروني (ETA) للزيارة.

وتجدر الإشارة إلى أن ETA هو إذن مخزّن إلكترونيا للسفر إلى أستراليا للزيارات قصيرة المدى أو الدخول التجاري، فهو يحل محل ملصق التأشيرة أو الختم الموجود في جواز السفر ويزيل الحاجة إلى نماذج الطلب.

للتقدم بطلب للحصول على ETA، ستحتاج إلى تنزيل تطبيق ETA الأسترالي، المتوفر في متجر Apple وGoogle Play، ويكلف استخدام التطبيق 20 دولارا أستراليا (حوالي 17 دولارا كنديا).




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

هل تعتقد أنه يجب على الولايات المتحدة توفير المزيد من الدعم والمساعدة للمهاجرين واللاجئين بمجرد وصولهم؟