تحقيق بريطاني في وفاة 88 شخصاً اشتروا موادًا قاتلة من مواقع إلكترونية كندية

أفادت الشرطة البريطانية بأنها تجري تحقيقًا في وفاة 88 شخصًا في المملكة المتحدة، الذين اشتروا منتجات من مواقع إلكترونية مقرها كندا، ويُزعم أنها توفر موادًا قاتلة لأشخاص قد يميلون لإيذاء أنفسهم. هذا التحقيق يأتي كجزء من تحقيقات دولية تم تنشيطها بعد اعتقال كينيث لو في كندا في وقت سابق من هذا العام، حيث يُتهم لو بتقديم المشورة والمساعدة على الانتحار.



وفقًا للسلطات الكندية، استخدم لو مجموعة من المواقع الإلكترونية لتسويق وبيع مادة كيميائية يُفترض أنها تُستخدم عادةً لعلاج اللحوم، لكنها يمكن أن تكون قاتلة إذا تم تناولها. تشتبه الشرطة بأن لو قام بإرسال ما لا يقل عن 1200 طرد إلى أكثر من 40 دولة.

وأشارت الوكالة الوطنية لمكافحة الجريمة في بريطانيا إلى أنها قامت بتحديد هويات 232 شخصًا اشتروا منتجات من تلك المواقع خلال العامين الماضيين، وتوفي 88 منهم. ورغم وجود تحقيقات تجريها السلطات في الولايات المتحدة وإيطاليا وأستراليا ونيوزيلندا، إلا أنه لا تزال هناك تفاصيل مبكرة وغير مؤكدة بين العناصر المشتراة من المواقع وسبب الوفاة.

قال كريغ تيرنر، نائب مدير الوكالة الوطنية لمكافحة الجريمة، "نشعر بعمق بالتعاطف مع ذوي الضحايا. إنهم يتلقون الدعم من قبل ضباط مدربين تدريبًا خاصًا".




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

يرأيك من هو الشخص المناسب لرئاسة الولايات المتحدة؟