الحكومة الكندية تفرض طباعة تحذيرات صحية مباشرة على السجائر في سابقة عالمية

أعلنت الحكومة الكندية أنها ستفرض طباعة تحذيرات صحية عن مضار التبغ مباشرة على كل سيجارة، في "سابقة عالمية" على صعيد مكافحة التدخين. وسيتم بدء ظهور هذه الرسائل على منتجات التبغ الفردية تدريجياً ابتداءً من الأول من أغسطس/آب المقبل، وستتضمن عبارات مثل "سمّ في كل نفخة"، و"دخان التبغ يضر بالأطفال"، و"السجائر تسبب السرطان". وقد أشارت الوزيرة الكندية إلى أن 48 ألف كندي يموتون كل عام بسبب التدخين، مشيرة إلى أن كندا تعتبر أول دولة في العالم تتبنى إجراءً مماثلاً.



 وتأتي هذه الخطوة في إطار جهود الحكومة الكندية للحد من الإدمان على التبغ وتقليل عدد المدخنين في البلاد. تسجل معدلات التدخين تراجعًا مطردًا في كندا منذ أن تم وضع تحذيرات مصورة على عبوات السجائر في عام 2000، وتهدف الحكومة إلى زيادة جهودها لخفض عدد المدخنين في البلاد بحلول عام 2035.



إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

استفتاء حول الأنشطة والفعاليات الثقافية العربية في الولايات المتحدة.. ما هي الأنشطة الثقافية العربية التي تحضرها في منطقتك؟