«400 سيارة حتى الآن».. كندا تطارد مهووسة بخدش السيارات الحديثة

الثلاثاء 23/05/2023
تهوى امرأة مجهولة تبحث عنها الشرطة الكندية، القيام بخدش السيارات الجديدة بالمفاتيح متسببة بضرر قدره وكلاء سيارات بحوالي نصف مليون دولار.

وتبحث الشرطة في مدينة كوكتلام (كندا) عن المرأة التي تسببت بضرر لما يقرب من 400 مركبة في وكالتين محليتين للسيارات على مدى أربعة أشهر.



ونقل موقع «فانكوفر» عن محققي الشرطة يوم الأربعاء الماضي أن المرأة، التي التقطت صورها كاميرات المراقبة كانت ترتدي قناعاً طبياً وتغطي رأسها، تسببت في أضرار بقيمة 500 ألف دولار لدى وكيلي سيارات كرايسلر ودودج، وكلاهما يقع في منطقة بورت كوكتلام.

وتلقت الشرطة ثلاثة تقارير منفصلة عن «هجمات جماعية بالمفاتيح» على السيارات المعروضة في وقت سابق من هذا العام.

وفي الفيديو، يمكن رؤية امرأة تتجول بين المركبات ليلاً، ومفتاحها في يدها، وتقوم بخدش أغطية وأبواب شاحنات وسيارات مختلفة بقوة تاركة أثرا واضحا عليها.

ووصفت الشرطة المشتبه بها بأنها بين 40 إلى 50 عامًا وذات شعر أشقر بطول الكتفين وبنية ثقيلة. من المعتقد أن المرأة قد تقود سيارة فورد اسكيب 2008-2013.

وثمة اعتقاد بأن المرأة تمارس أعمالا انتقامية ضد الوكيلين لسبب أو لآخر.

وقال ناطق باسم الشرطة أنه «من الواضح في مقاطع الفيديو أن المشتبه بها كانت تتعمد خدش المركبات واحدة تلو الأخرى».

وتابع أن المحققين «يواصلون متابعة أي خيوط تحقيق، لكنهم يطلبون المساعدة من الجمهور في تحديد المشتبه بها».




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

هل تعتقد أنه يجب على الولايات المتحدة توفير المزيد من الدعم والمساعدة للمهاجرين واللاجئين بمجرد وصولهم؟