كندا تهوي نحو الفساد في عهد ترودو

وجد مؤشر مدركات الفساد السنوي الذي تنشره منظمة الشفافية الدولية "انزلاقا مخيفا" إلى الفساد في كندا في عهد رئيس الوزراء جاستين ترودو.

ومع درجة الشفافية الإجمالية 74 من أصل 100، اعتبر التقرير أن كندا كانت في حالة "ركود" عام 2022، بعد أن كانت نتيجتها سيئة لسنوات عديدة.




وفي نوفمبر 2022، ذكرت صحيفة "غلوبال نيوز" أن "جهاز المخابرات الأمنية الكندي (CSIS) حذر ترودو من أن الحزب الشيوعي الصيني مول بشكل مباشر ما لا يقل عن 11 مرشحا في الانتخابات الفيدرالية الكندية لعام 2019".

كما حذر مركز الدراسات الاستراتيجية والدولية من أن عملاء صينيين قد وضعوا في مكاتب بعض أعضاء البرلمان الحاليين.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

هل تعتقد أنه يجب على الولايات المتحدة توفير المزيد من الدعم والمساعدة للمهاجرين واللاجئين بمجرد وصولهم؟