لتمييز الأخبار الزائفة.. فيسبوك تضيف تصنيفات إلى الصفحات الشائعة

أعلنت شركة فيسبوك عن اختبار ميزة جديدة، تساعد المستخدمين بتزويدهم بمعلومات أكثر حول الصفحات التي يتابعونها، داخل الولايات المتحدة، كخطوة أولية قبل تعميمها على الدول الأخرى.

وقال حساب مدونة فيسبوك، في تغريدة له على تويتر "بدءا من اليوم في الولايات المتحدة، نختبر طريقة لمنح الأشخاص مزيدا من السياق حول الصفحات التي يرونها".

 
ويمكن أن تثير منشورات فيسبوك الكثير من الجدل، حيث يلعب التفسير الخطأ دورا كبيرا في هذا المجال.

وأظهر بحث فيسبوك الخاص أن سوء الفهم الأساسي يمكن أن يكون غالبا عنصرا رئيسيا في إثارة القلق عبر الإنترنت، لذا فإن أي سياق إضافي أو معلومات توضيحية يمكن أن تساعد في تقليل الارتباك وتخفيف التوترات.

ويميل المستخدمون إلى أخذ المنشورات الساخرة على محمل الجد، حتى لو كانت تلك المنشورات من مصادر معروفة، وغالبا ما ترى ردودا غاضبة في قسم التعليقات الخاصة بهم من الأشخاص الذين يعتقدون أن المنشورات من مصادر أخبار فعلية.

وتواجه فيسبوك مشكلة كبيرة مع الأخبار الخطيرة المزيفة، وحتى المنشورات الساخرة التي يتم تفسيرها بشكل خاطئ.

وبالنظر إلى هذا، فمن الواضح أن هناك قيمة في تقديم شرح إضافي حيثما أمكن، ويبدو أن هذا طريقة بسيطة وغير متداخلة للتخفيف من بعض تلك الحالات.

 
يذكر أن هذه ليست المرة الأولى التي تحاول فيها عملاقة الشبكات الاجتماعية جعل سياق المشاركات في آخر الأخبار أكثر وضوحا.

ففي يونيو/حزيران من العام الماضي، بدأت بتصنيف وسائل الإعلام التي تخضع سياستها التحريرية كليًا أو جزئيا للسيطرة الحكومية.

وجادلت فيسبوك بأن مثل هذه المنافذ تحتاج إلى تسميات، لأنها تجمع بين تأثير مؤسسة إعلامية والدعم الإستراتيجي للدولة، وتعتقد المنصة أن الناس يجب أن يعرفوا ما إذا كانت الأخبار التي يقرؤونها قادمة من منشور قد يكون تحت تأثير حكومة.

وتقوم فيسبوك حاليًا باختبار التصنيفات الجديدة مع مجموعة صغيرة من المستخدمين في الولايات المتحدة.

وكانت المنصة قد أعلنت، منذ أسبوع، عن ميزة أخرى تتيح تحكم المستخدمين في المنشورات التي يودون رؤيتها، وعرضها على أصدقائهم ومتابعيهم عبر فيسبوك.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق