طورتها روسيا.. أول محطة نووية "عائمة" تبلغ وجهتها

وصلت أول محطة عائمة للطاقة النووية في العالم، طورتها روسيا، إلى مينائها الدائم في بيفيك بأقصى الشرق الروسي، أمس السبت، وذلك بعد مسافة 5 آلاف كيلومتر. 

وقالت الوكالة النووية الروسية "روساتوم" في بيان: "وصلت محطة الطاقة النووية العائمة أكاديمك لومونوسوف إلى بيفيك، في منطقة تشوكوتكا ذات الحكم الذاتي"، حيث سيتم ربطها بشبكة الكهرباء المحلية، وستصبح جاهزة للعمل بحلول نهاية العام.
وصُممت محطة "أكاديمك لومونوسوف" بهدف تزويد منصات ومنشآت إنتاج الوقود في المناطق النائية بالكهرباء، حسب ما ذكرت وكالة فرانس برس.

وغادرت المحطة ميناء مورمانسك في الشمال الروسي الكبير، حيث تم تحميلها بالوقود النووي في 23 آب متجهة إلى بيفيك.



وسحبت عدة سفن المحطة، وهي عبارة عن كتلة تزن 21 ألف طن دون محرك، يبلغ طولها 144 مترا وعرضها 30 مترا، وفيها مفاعلان كل منهما طاقته 35 ميغاوات، أي قريبا من طاقة مفاعلات كاسحات الجليد النووية، مقابل أكثر من ألف ميغاوات لمفاعل تقليدي من الجيل الجديد.

ويفترض أن تغطي "أكاديميك لوموسونوف" استهلاك 100 ألف شخص، وستعمل بشكل أساسي على دعم منصات النفط في المنطقة، بينما تطور روسيا استغلال المواد الهيدروكربونية في القطب الشمالي.

وقال رئيس وكالة روساتوم، أليكسي ليخاتشيف في بيان: "قد تكون هذه خطوة صغيرة نحو التنمية المستدامة في القطب الشمالي، لكنها خطوة عملاقة نحو إزالة الكربون من المناطق النائية خارج الشبكة، ونقطة تحول في تطوير محطات الطاقة النووية الصغيرة في جميع أنحاء العالم".




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟