هبوط مؤشرات وول ستريت على خلفية إقالة تيلرسون

سجلت المؤشرات الرئيسية في بورصات وول ستريت بالولايات المتحدة بعد قرار الرئيس الامريكي دونالد ترامب إقالة وزير الخارجية ريكس تيلرسون واستبداله بمدير الـ "سي آي أي" مايك بومبيو.

وخسر مؤشر داو جونز الصناعي 104.61 نقطة أو 0.42 بالمئة، ليصل إلى 25074 نقطة، ومؤشر S&P 500 هبط بـ 13.7 نقطة (0.49 بالمئة)، إلى حد 2769.32 نقطة، ومؤشر ناسداك المركب 62.19 نقطة (0.82 بالمئة)، حتى 7526.13 نقطة.
وهبطت أسهم "مايكروسوفت" و"فيسبوك" و"الفابت" بنسب تتراوح ما بين 1.3 و2.3 بالمئة.



وتجدر الإشارة إلى أن الهبوط سجل على خلفية الأخبار حول إقالة تيلرسون وعزم الرئيس ترامب تعيين مدير وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية محله، وذلك بعد أخبار اقتصادية إيجابية، كانت تحدد حالة السوق المالية في الصباح، حيث فتحت البورصات بمؤشرات أعلى وسط المعلومات عن انخفاض وتائر نمو الأسعار الاستهلاكية في الولايات المتحدة في الشهر الماضي.

وأوضح جيم أواد، كبير المدراء في شركة "هارتلاند أند كو" في نيويورك أن "بومبيو يعتبر صقرا حقيقيا فيما يخص التجارة والسياسة الخارجية". وأضاف: "ليست هناك ضوابط أو موازين لترامب. وهذا كان مقلقا بالنسبة للسوق في سياق ما نراه حاليا في الاقتصاد".




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟