المنافسة تحتدم بين هاميلتون وفرستابن في تركيا

حقق لويس هاميلتون، لقبه السابع في بطولة العالم لسباقات فورمولا 1 للسيارات في تركيا العام الماضي، بينما مر ماكس فرستابن بسباق للنسيان، لكن هذه المرة ما زال الصراع على اللقب مفتوحًا على مصراعيه وقد يكون السائق الهولندي هو الذي يحتفل يوم الأحد.

وتفصل نقطتان فقط بين هاميلتون سائق مرسيدس متصدر بطولة العالم، ومنافسه سائق رد بول قبل 6 سباقات على نهاية الموسم بعد اسطنبول ومن المنتظر أن يستمر التنافس بينهما حتى اللحظات الأخيرة.

وأي خطأ أو انسحاب - سواء كان بسبب مشكلة ميكانيكية أو حادث تصادم - سيمثل انتكاسة ضخمة في هذه المرحلة من الموسم ولم يحصل هاميلتون بعد على محرك جديد وعقوبة.

وأكمل فرستابن 24 عامًا الأسبوع الماضي وسيعيده الفوز الثامن هذا الموسم إلى القمة التي انتزعها هاميلتون (36 عاما) في روسيا قبل أسبوعين بانتصاره المئة في فورمولا 1.

كما سيضع رد بول علامة مميزة على سيارتيه تكريما لشركة هوندا الراحلة التي تزوده بالمحركات، في السباق الذي كان من المفترض أن يكون في اليابان لولا جائحة كوفيد 19.

وقال فرستابن الذي احتل المركز السادس بتركيا العام الماضي: "سباق تركيا العام لم يكن بالطبع الأفضل لنا كفريق، لكني أعتقد أن الظروف ستكون مختلفة تماما هذا العام. أعتقد أنها ستكون نهاية أسبوع جديدة بشكل عام للجميع، وسيكون هناك الكثير لنتعلمه، لذلك أتطلع إلى رؤية مدى قدرتنا التنافسية هناك".

وانطلق فرستابن من المقدمة 8 مرات هذا العام مقابل 3 مرات لهاميلتون وأخفق بفارق بسيط في انتزاع مركز أول المنطلقين في تركيا العام الماضي.

وكان سباق العام الماضي الأول في اسطنبول منذ 2011، وأدت الحلبة الزلقة إلى العديد من الشكاوى.




إغلاق

تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ما رأيك بأداء الرئيس الأمريكي جو بايدن في عام 2021 ؟