ريال مدريد يرفض الراحة استعدادا لـ ليفربول.. موقف ميليتاو وهازارد وفالفيردي

لا وقت للراحة، شعار رفعه مسؤولو نادي ريال مدريد الإسباني، استعداداً للمباراة المهمة التي تنتظر الفريق أمام نظيره ليفربول، يوم الأربعاء المقبل، على أرض ملعب الأنفيلد في إنجلترا، ضمن إياب دور الثمانية من بطولة دوري أبطال أوروبا، للموسم الجاري 2020/2021.

ووضع ريال مدريد قدماً قوية في الدور نصف النهائي/ المربع الذهبي للبطولة، بعد نجاحه في الفوز في موقعة الذهاب على ليفربول بنتيجة 3-1.

ويعيش ريال مدريد حالة من التألق في الفترة الأخيرة، وتسيطر على لاعبيه معنويات عالية ومرتفعة، بعد الفوز على ليفربول ذهاباً، وبعدها الفوز أمس على الغريم التقليدي برشلونة بنتيجة 2-1، لينعش الفريق الملكي آماله من جديد في إمكانية الاحتفاظ بلقب الدوري الإسباني.

ورفض المدير الفني لفريق ريال مدريد، زين الدين زيدان، منح لاعبيه أي راحة عقب مباراة الفريق أمس أمام برشلونة، واستأنف الفريق ظهر اليوم الأحد 11 أبريل 2021، تدريباته بلا راحة استعداداً لمباراة ليفربول، وظهرت على زيدان حالة من التركيز الشديد والرغبة في حسم موقعة الأنفيلد المقبلة، والدخول إلى المربع الذهبي الأوروبي، نحو اللقب الـ 14 في تاريخ النادي العريق مع دوري أبطال أوروبا.

وسيطرت على زيدان حالة من الحزن بعد الكشف عن طبيعة الإصابة التي تعرض لها لاعب الفريق لوكاس فاسكيز، الجوكر المهم لدّى زيدان، والذي يعتبر حصانه الرابح الذي يراهن عليه في أكثر من مركز بالفريق.

ويترقب زيدان حالياً موقف لاعب وسط الملعب الدولي الأوروجواياني فيدي فالفيردي، بعدما غادر مباراة برشلونة أمس في كلاسيكو الأرض، وهو يعرج في الدقيقة 61 من عمر المواجهة.

وخضع فالفيردي لفحوصات طبية اليوم أيضاً تحت إشراف الجهاز الطبي لريال مدريد، وافادت مصادر داخل النادي الملكي بإنه يعاني من ضربة قوية في باطن القدم وهناك شكوك حول إمكانية لحاقه بمواجهة ليفربول يوم الأربعاء المقبل.

ويحاول زين الدين زيدان الحفاظ على لاعبيه الأساسيين نتيجة لضغط مباراتي ليفربول ومباراة برشلونة، وقال عن ذلك: وصلنا للحد الأقصى من الناحية البدنية.

ونتيجة لهذا الضغط الكبير على لاعبي ريال مدريد، منح زيدان عدد كبير من عناصره الأساسية والأكثر معاناة من الإرهاق فرصة للراحة من مران اليوم.

وظهر في تدريب الفريق اليوم كل من: مارسيلو وإيسكو ألاركون وإدين هازارد وماركو أسينسيو ورودريجو جويس ومارينو، بينما خاضت المجموعة الأساسية مرانا خفيفا شارك فيه ألفارو أودريوزولا الذي شارك أمام برشلونة كبديل في الدقيقة 61 لزميله، لوكاس فاسكيز.

وخضع المدافع البرازيلي أنهى البرازيلي إيدير ميليتاو لجلسة استشفاء خاصة اليوم على هامش المران، بعد معاناته من مشكلات بدنية عقب مواجهة برشلونة، إلا أن مسؤولي ريال مدريد كشفوا عن إن اللاعب سيتمكن من اللعب أمام ليفربول يوم الأربعاء المقبل.

أما بشأن الموهوب البلجيكي إدين هازارد فقد شارك بصورة طبيعية في مران الفريق اليوم مع زملائه، ويتبقى قرار إشراكه أمام ليفربول، وجهة نظر فنية للمدرب زين الدين زيدان.

الجدير بالذكر أن ريال مدريد يعاني من غيابات عدة في صفوف الفريق قبل موقعة ليفربول المقبلة، وعلى رأسهم الثلاثي سيرجيو راموس ورافاييل فاران ولوكاس فاسكيز.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق