حملة Blockout 2024: مقاطعة المشاهير تتوسع إلى العالم العربي

تستمر حملة Blockout 2024 في إثارة الجدل والانتشار على نطاق واسع، حيث تتجاوز حدودها الأصلية لتشمل العالم العربي. ورغم تنوع ثقافات ولغات المنطقة، إلا أن صوت الغضب والاستنكار يتجاوز الحدود، مطالبًا بتحمل المسؤولية والتضامن مع الشعب الفلسطيني.

عمليات المقاطعة وإلغاء المتابعة على منصات التواصل الاجتماعي تأخذ زخمًا متزايدًا، حيث يتجاوب المستخدمون مع دعوات لمقاطعة المشاهير الذين لم يتحدثوا بوضوح عن الظلم الذي يعانيه الشعب الفلسطيني. وتشهد حسابات العديد من المؤثرين والمشاهير انخفاضًا في عدد المتابعين، فيما يتزايد عدد الأشخاص الذين يدعمون الحملة وينضمون إليها.

في هذا السياق، لم يمر حفل Met Gala في مدينة نيويورك دون أن يثير الانتقادات، حيث تصدر هاشتاج "blockout2024" منصات التواصل الاجتماعي بعد أن شارك أحد مستخدمي تيك توك مقطع فيديو يجمع بين لقطات من الحفل وتغطية إخبارية للحرب في غزة. وقد دعا المستخدمون إلى التوقف عن متابعة المشاهير الذين شاركوا في الحفل وبدء مقاطعتهم.

تأتي هذه الحملة في ظل استمرار العنف والاضطهاد الذي يعانيه الشعب الفلسطيني، حيث يرفض العديد من المشاهير العرب الصمت ويعبرون عن تضامنهم بشكل واضح وصريح. ورغم أن بعض الأصوات المعروفة قد انضمت إلى هذه الحملة، إلا أن هناك العديد ممن لم يعبروا عن مواقفهم بوضوح، مما دفع الجماهير إلى مقاطعتهم وإلغاء المتابعة لهم.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

هل تعتقد أنه يجب على الولايات المتحدة توفير المزيد من الدعم والمساعدة للمهاجرين واللاجئين بمجرد وصولهم؟