هذا مصير الطبيب الذي ارتكب خطأ في جراحة ياسمين عبد العزيز أدخلها بغيبوبة

بعد تداول معلومات عن وجود خطأ طبي في الجراحة التي أجرتها الفنانة المصرية ياسمين عبد العزيز وهو ما تسبب في دخولها في غيبوبة، بدأت التساؤلات عن مصير الطبيب المتسبب في هذا الخطأ.

 

وأكد عضو مجلس نقابة الأطباء في مصر الدكتور إبراهيم الزيات، إنه في حالة إثبات بأن ما حدث مع الفنانة ياسمين عبدالعزيز خطأ طبي، سيحاسب الطبيب بكل الطرق، سواء عن طريق القانون في النيابة العامة، أوعن طريق الحساب في النقابة.

 

وشدد الدكتور إبراهيم الزيات، على أن الحساب يشمل جميع الأطباء "حتى لو اسمه كبير"، والحساب يبدأ بدرجات متفاوتة من العقاب، بداية من اللوم وحتى الشطب من النقابة نهائيًا وإيقافه عن العمل.

 

وأوضح عضو نقابة الأطباء المصرية، إنه يجب التفرقة في البداية ما بين الإهمال الطبي والخطأ الوارد حدوثه، لافتًا إلى أن الخطأ الوارد حدوثه يعني بأن الطبيب عمل في تخصصه، وحاصل على شهادات علمية تؤهله بالقيام بالعملية الجراحية أو معالجة الحالة المرضية، وأنه من الوارد حدوث بعض المضاعفات لهذه الحالة المرضية أثناء العلاج.

 

وأشار إلى أن الإهمال الطبي يعني بأنه قد يكون الطبيب غير متخصص أو يعمل في مكان غير مؤهل، أو لا يستطيع أن يتعامل مع مثل هذه الحالات، وهناك فارق كبير بين الإهمال الطبي والخطأ الوارد حدوثه.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق