بيلا ثورن تخرج فيلمًا إباحيًا.. فما علاقة روميو وجوليت؟

ستتحول الممثلة الشابة "بيلا ثورن" من مهنة التمثيل والغناء إلى مهنة إخراج الأفلام السينمائية، لكن أول أفلامها سيندرج تحت دائرة الإثارة والإباحية.

ستشارك "بيلا ثورن" في تصوير وإخراج فيلم إباحي تحت عنوان Her & Him الذي سيبث عبر موقع الأفلام الإباحية Visionaries Director، وسيعرض لأول مرة في مهرجان The Odenburg السينمائي في ألمانيا في الفترة الممتدة بين 11 سبتمبر إلى 15 سبتمبر.

وصرح "كورى برايس"، نائب رئيس موقع Pornhub، في بيان له أن الفيلم يروي قصة تتشابه مع رواية روميو وجولييت لعشيقين يواجهان الحظ العثر في علاقتهما، فحبهما يتخلله الخطورة والتهور، ويتجاوز الزمان والمكان.




وعلى صعيد حياتها الشخصية، كشفت "بيلا" خلال مقابلة لها مع برنامج Good Morning America  في وقت سابق عن معاناتها من الاعتداء الجنسي عندما كانت طفلة، والذي تطرَّقت له في كتابها الجديد Wannabe Mogul: Mental Disarray الذي يتحدث عن سيرة حياتها.

فصرّحت أن الاعتداء بدأ عندما كان عمرها ست سنوات فقط، من شخص داخل منزل العائلة، واستمر حتى سن المراهقة، لكنها عانت معه من متلازمة ستوكهولم، وهي تعاطف الضحية مع المعتدي، حيث قالت: "عندما كنت صغيرة لم أكن أعرف أن هذا الشيء خطأ، بل كان مجرّد حدث يومي".

أما محور كتابها الجديد، فكان عن معاناتها من عسر القراءة، إذ لم تتمكن منها حتى سن متأخرة، فقالت: "لم أكن أستطيع القراءة أبدًا، لكني فعلت ذلك بطريقة ما، فتعلمتها من خلال قراءة النصوص".




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟