بالفيديو ...ملكة البوب الأمريكية (مادونا) "ترفع" علم فلسطين في قلب تل أبيب

كانت مادونا (60 عاما) تؤدي أغنيتها الجديدة "مستقبل" مع مغني الراب الأميركي، كويفو، عندما ظهرت إحدى الراقصات المرافقات، وهي تضع على ظهرها علم فلسطين.



وكانت الراقصة التي ارتدت ثوبا أبيض طويلا تسير بجانب راقص آخر وضع هو أيضا علم إسرائيل على ظهره، فيما إشارة إلى الدعوة "لإحلال السلام".

لكن هذا التصرف لم يلق قبولا لدى الإسرائيليين، إذ أعربت وزيرة الثقافة، ميري ريغيف، الأحد، عن رفضها استعراض الراقصين المرافقين للفنانة مادونا، أعلاما فلسطينية خلال مسابقة "يوروفيجن" في تل أبيب.


وقالت ريغيف الوزيرة اليمينية المعروفة بمواقفها الاستفزازية، إن ما حدث
 "كان خطأ"، وفق "فرانس برس".

وفي السياق ذاته، انتقدت صحيفة "تايمز أوف إسرائيل" إظهار مادونا للعلم الفلسطيني في المسابقة، متهمة المغنية الأميركية بـ"تسييس يوروفيجين".

ليست جزءا من البروفات

وأصدرت الجهة المنظمة للمسابقة، وهي اتحاد الإذاعات الأوروبية وهيئة البث الإسرائيلية "كان"، قالت فيه إن رفع العلم لم يكن جزءا من البروفات التي شاركت فيها مادونا قبل الأغنية.

وأشارت إلى أنها أعلمت مادونا بأن المسابقة ليست سياسية، مؤكدة أن ملكة البوب الأميركية اتخذت قرارها دون الرجوع إلى الجهة المنظمة.

وكانت مادونا صرحت الأسبوع الماضي إنها قادمت إلى إسرائيل، حيث ستدافع عن حقوق الإنسان وتأمل بأن ترى "مسارا جديدا نحو السلام".

وقالت :"قلبي ينفطر كلما أسمع عن الأرواح البريئة التي تزهق في هذه المنطقة والعنف المستمر الذي عادة ما يُرتكب بما يناسب الأهداف السياسية لمن يستفيدون من هذا الصراع القديم.

شاهد الفيديو 




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟