وفاة الداعية السوري " الشيخ فتحي الصافي " عن عمر يناهز 65 عاما

توفي ظهر الخميس / مايو 2 الداعية الواعظ فضيلة الشيخ فتحي الصافي عن 65 عاما.
تاب الكثير من العصاة والشاردين الذين تأثّروا بسماع محاضراته ونصائحه التي كانت تتَّسم بالعفوية والصدق. 



ولد فضيلة الشيخ فتحي أحمد صافي في مدينة دمشق عام 1954م، دَرَس العلوم الشرعية وعمل في حقل التعليم الشرعي، وشارك في افتتاح العديد من المعاهد الشرعية لتدريس علوم الدين الإسلامي ومعاهد تحفيظ القرآن الكريم في المساجد بمختلف المحافظات السورية. 

تسلم الإمامة والخطابة في جامع مقام الأربعين في عام 1995م، ثم جامع الحنابلة بدمشق وقام بتدريس العلوم الشرعية للطلاب من مختلف الجنسيات في جامع كفرسوسة الكبير بدمشق وفي بعض المساجد الأخرى وكان رحمه الله داعيةً من نوع خاص وله أسلوب محبب مبشر.
سيصلى عليه غدا بعد صلاة الجمعة في جامع العثمان بدمشق.





إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟