"كورونا" يطيل بعمر مرأة محكومة بالإعدام!

أرجأت محكمة فيدرالية أميركية، إعدام امرأة  في ولاية إنديانا مدانة حكم عليها بالإعدام لأول مرة منذ عقود على المستوى الفيدرالي إذ أنّ آخر مرة تم فيها إعدام امرأة مدانة فيدرالياً في الولايات المتحدة، كانت في عام 1953، بحسب ما ذكرت وكالة "رويترز".
 

وذكرت شبكة "NBC" التلفزيونية الأميركية، أنّ المحامين المكلفين بالدفاع عن المرأة التي تدعى ليزا مونتغمري، لم يتمكّنوا من إعداد التماس للعفو عنها، لأنّهم أصيبوا بفيروس "كورونا" المستجدّ.
 
ووفقاً لأمر المحكمة: "لن يكون من الممكن تنفيذ إعدام المرأة التي قتلت امرأة حاملًا في عام 2004، قبل حلول نهاية عام 2020".



وتشير الشبكة التلفزيونية إلى أنه بفضل هذا القرار، سيتوافر للمحامين الوقت اللازم لإعداد عريضة لتخفيف عقوبة موكلتهم.
في منتصف تشرين الأول الماضي، أعلنت وزارة العدل الأميركية أن إعدام مونتغمري سيتم في 8 كانون الأول وستنفذ العقوبة بواسطة الحقنة المميتة في إنديانا.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟