قلق بين المجتمعات اليهودية في نيويورك من موجات كراهية جديدة ضدهم

أكثر من نصف جرائم الكراهية في مدينة نيويورك العام الماضي كانت هجمات على اليهود، وبحسب “نيويرك تايمز”، فإن اليهود الأرثوذكس معرضون للخطر بشكل خاص.
وأوردت الصحيفة قصة حاخام كان يسير في شارع هادئ في بروكلين في الشتاء الماضي، وكان يتحدث عبر الهاتف مع والده عندما هجم ثلاثة رجال عليه من الخلف. وضربوا رأسه وطرحوه على الأرض قبل أن يفروا بجريمتهم.
 


عندما ألقى ضباط الشرطة القبض على ثلاثة من المشتبه بهم في وقت لاحق من تلك الليلة، علمت الشرطة أن يهوديًا آخر قد تعرض للهجوم من نفس البلدة في كراون هايتس قبل دقائق من الواقعة السابقة.وقال “مندل”، يهودي يرتدي البدلة السوداء والقبعة التقليدية، إن الضحايا في كلا الهجومين كانا يظهران أمام الجميع أنهم يهود من هيئتهم، مما جعلهم هدفا سهلا.

يتزايد القلق في المجتمعات اليهودية في جميع أنحاء الولايات المتحدة ، ويعود ذلك جزئياً إلى الهجمات المميتة على المعابد اليهودية في بوواي ، كاليفورنيا ، في أبريل الماضي وفي بيتسبيرغ في عام 2018.
وكان العنف المعادي للسامية في نيويورك أكثر تواتراً في الآونة الأخيرة من أي وقت مضى ، مع مقتل ثلاثة أشخاص في إطلاق نار على سوبر ماركت كوشير في جيرسي سيتي ، نيوجيرسي ، ووقوع خمسة جرحى في هجوم بسكين على منزل الحاخام في مونسي ، نيويورك




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟