في مزاد علني مبيع ساعة يد نادرة هي"الأغلى في التاريخ"

أصبحت ساعة يد نادرة الأغلى في التاريخ، بعد أن بيعت في مزاد علني نهاية الأسبوع بأكثر من 31 مليون دولار، 




وعرضت دار "كريستيز" للمزادات في جنيف ساعة من طراز "Patek Philippe Grandmaster Chime" لمدة 5 دقائق فقط، انهالت فيها عروض الشراء قبل أن يغلق المزاد بعد تقديم السعر الأعلى من جانب مشتر عبر الهاتف، لم يكشف عن هويته.

وحضر الحدث الذي أطلق عليه اسم "ساعة فقط" (ألبرت الثاني) أمير موناكو، وخصص إيراده لصالح الجمعيات الخيرية التي تدعم مرضى ضمور العضلات.

ونقلت وسائل إعلام عن دار" كريستيز" قولها: "إنها النسخة الأولى والوحيدة من هذه الساعة الاستثنائية التي يتم إنتاجها من الفولاذ المقاوم للصدأ".
ويبلغ قطر الساعة التي استغرق صنعها 100 ألف ساعة عمل 47 ميليمترا، وقد صنعت من الفولاذ المقاوم للصدأ والذهب الأبيض.

والساعة لها وجهان قابلان للانعكاس، أحدهما من الذهب الوردي والآخر من خشب "الأبنوس "الأسود.

وكان من المتوقع أن يتم بيع الساعة بحوالي 2.5 مليون دولار، لكنها حطمت الرقم القياسي السابق البالغ 17.5 مليون دولار لساعة رولكس دايتونا، التي كان يملكها نجم هوليوود بول نيومان، قبل بيعها في عام 2017.



إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟