إيران: شرط عدم الإنجاب يبطل عقد الزواج

كشف علي مظفري، رئيس مجلس أمناء مكاتب تسجيل الزواج والطلاق في إيران عن منع تسجيل عقود الزواج في المكاتب إذا كانت تتضمن شرط عدم الإنجاب.

وقال مظفري لوكالة أنباء ”ميزان“ التابعة للقضاء الإيراني اليوم الثلاثاء ”إنه لا يمكن الزواج بشرط، وحتى الآن لم يتم تسجيل ولا حالة واحدة، وهذا الشرط باطل حسب رأي الفقهاء والمرجعيات الشيعية“.



وفي الـ 30 من تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، كشفت عضو اللجنة الاقتصادية بالبرلمان الإيراني معصومة اغابور عليشاهي، عن وجود ظاهرة اشتراط عدم الإنجاب في عقد الزواج، معتبرة أن ”هذا الشرط يكشف عن سوء الأوضاع المعيشية والاقتصادية في إيران“.

وقالت النائبة عليشاهي ”إن إمكانية إدارة سكان يبلغ عددهم 500 مليون في إيران مجرد وهم يطلقه البعض“، مضيفة أن ”بعض الناس في القرى بات يصعب عليهم شراء رغيف الخبر، فيما يضطر آخرون إلى شرائه على أمل تسديد ثمنه في وقت لاحق“.

وأكدت أن ”فئة الشباب ينخفض تعدادها بسبب سوء الأوضاع المعيشية والاقتصادية“، مؤكدة أن ”عدم إنجاب الأطفال صار أحد الشروط في عقد الزواج بين الإيرانيين“.

وكانت البرلمانية الإيرانية ترد على تصريحات لأمين مجلس تشخيص مصلحة النظام، محسن رضائي، الذي ذكر فيه أن ”بلاده تعيش في حالة تخلف اقتصادي“. مشيرًا الى أن إيران يمكن أن يعيش فيها نحو 500 مليون شخص.

ويرزح أكثر من 19 مليون إيراني تحت خط الفقر المدقع، فيما تشير بعض التقارير إلى أن نصف الإيرانيين يعانون الفقر من أصل 84 مليون شخص هم عدد سكان إيران.

ويعتمد اقتصاد إيران على صادرات النفط التي تقلصت بشكل كبير جرّاء العقوبات الأمريكية الصارمة عقب انسحاب الإدارة الأمريكية في أيار/ مايو العام الماضي من الاتفاق النووي.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟