إنستغرام وفيسبوك يخوضان حربا ضد المحتوى "الموحي جنسيا"

يخوض إنستغرام وفيسبوك حربا جديدة على المحتوى "الموحي جنسيا"، واختارا أن يبدآ حملتهما بـ"الرموز التعبيرية"


وفي يوليو الماضي، حدث الموقعان الاجتماعيان "المعايير"، التي يجب أخذها بعين الاعتبار فيما يتعلق بـ"التعبير الجنسي" المسموح استخدامه.

وأوضح "فوكس نيوز" أن فيسبوك وإنستغرام أقرا بأن الرموز التعبيرية مثل "الباذنجان أو الخوخ" يمكن اعتبارها "موحية جنسيا". 

وتابع أن استخدام هذا النوع من الرموز التعبيرية بشكل متكرر قد يؤدي إلى وضع علامة على حساب المستخدم أو حظره.



وتمنع معايير الاستخدام، المنشورة على موقع فيسبوك، استخدام "العناصر الموحية" التي لها علاقة بالعري والجنس والمحادثات الخاصة بهذا الشأن.

من جهته، صرح إنستغرام لـ"نيويورك بوست" قائلا "ستتم إزالة أي محتوى يضم رموزا تعبيرية أو صورا أو محادثات جنسية.. نحن لا نخوض الحرب ضد الرموز التعبيرية فحسب".




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟