سبب غريب وراء سحب مدرسة كاثوليكية لكتب"هاري بوتر" من مكتبتها

طلب كاهن إحدى المدارس الكاثوليكية في الولايات المتحدة الأمريكية، من إدارة المدرسة إزالة جميع الكتب المتعلقة بقصة الفيلم الشهير ”هاري بوتر“.

نشرت صحيفة ”هندوستانت تايمز“، أن القس دان ريهيل من مدرسة سانت إدوارد الكاثوليكية بولاية تينيسي بعث بريدًا إلكترونيًا لإدارة المدرسة يطلب فيه إزالة جميع كتب" هاري بوتر" من مكتبة المدرسة؛ لأن بقراءتها ستحضر الأرواح الشريرة وتتسبب باللعنات للمدرسة.



وأكد القس أنه استشار خبراء الأرواح الشريرة في الولايات المتحدة وروما، ودعموا قراره بإزالة الكتب بسبب الأخطار المترتبة عليها.

وأشارت الصحيفة إلى أن القس كتب في البريد الإلكتروني الذي قام بإرساله، أن الكتب تحتوي على تعويذات فعلية وحقيقية كان يستخدمها السحرة في الأزمنة القديمة،

وأشارت الصحيفة إلى أن إدارة المدرسة وافقت على قرار القس؛ لأنه من ضمن اختصاصاته ككاهن للمدرسة، وقامت بإزالة الكتب من على أرفف المكاتب.

وأكدت إدارة المدرسة أن الهدف الأول للكتب هو بناء قدرات الطلاب ووعيهم وثقافتهم، ويجب عليهم إزاله أي شيء يضر بهم.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟