لبنان ينعي رحيل أحد أبنائه بسبب شجاعته

أعلن رئيس الهيئة العليا للإغاثة اللبنانية اللواء ” محمد خير ” عن إبلاغ السلطات الغينية بإنها تأكدت من أن الجثة التي عثر عليها على ضفة النهر في كوناكري تعود إلى الشاب اللبناني ” حسين فشيخ ” .

والذي كان قد فقد أول أمس في منطقة كوناكري في دولة غينيا بعد غرقه في محاولة منه لإنقاذ شخصين من الغرق في أحد الشلالات بعد ما جرفه التيار .

وأشار اللواء محمد خير إلى أنه يتم التنسيق حاليا مع القنصل الفخري في كوناكري ” جورج مزهر ” لإجراء الترتيبات اللازمة لنقل الجثة إلى لبنان خلال 48 ساعة .



حسين الفشيخ من مواليد عام 1994 .. سافر إلى غينيا للعمل في إحدى الشركات في مجال التكييف والتبريد .. وكان حسين قد عاد إلى مسقط رأسه قبل عيد الفطر بأيام قليلة حيث أمضى العيد مع أهله وتمت خطبته على فتاة من بلدة بيت الفقس قبل أن يغادر إلى غينيا مجددا لاستكمال بناء مستقبله .

وفي آخر منشور له عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الإجتماعي ” فيس بوك ” كتب حسين : ” في يوم عرفة فليسامح كل منا الآخر وليبدأ كل منا بفتح صفحة جديدة مع الآخرين .. والله إنها أفضل الأوقات للمسامحة ولإعادة النظر بكل تفاصيل الحياة .. لا تنسونا من صالح دعائكم ” .




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟