ولاية فيكتوريا الأسترالية تقنن "القتل الرحيم"

بات القتل الرحيم قانونيا في ولاية أسترالية بعد أكثر من 20 عاما من إلغاء البلاد لأول قانون للقتل الرحيم في العالم بسبب المرض العضال.

وتستغرق عملية القتل الرحيم، بمساعدة أطباء في ولاية فيكتوريا، ما لا يقل عن 10 أيام بداية من اليوم الأربعاء.

وتتوقع وزيرة الصحة جيني ميكاكوس مساعدة مريض واحد على الموت كل شهر في السنة الأولى.




وأصبحت الأراضي الشمالية ذات الكثافة السكانية المنخفضة في أستراليا في عام 1995 أول ولاية في العالم تقنن الانتحار بمساعدة الأطباء للمرضى المصابين بأمراض خطيرة.

لكن البرلمان الأسترالي ألغى هذا القانون عام 1997 بعد مساعدة 4 أشخاص على الموت، ولا يتمتع البرلمان الأسترالي بنفس السلطة لإلغاء قوانين الولايات مثل فيكتوريا.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟