بالفيديو ... اماراتي يحتجز عمال هنود داخل قفص حيوانات لاجبارهم على تشجيع منتخب بلاده

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو وصف بأنه يعكس صورة من صور التعصب الكروي غير المقبول في دولة الإمارات العربية المتحدة.

ويظهر في الفيديو مشجعا إماراتيا وهو يحتجز بشكل مهين مواطنين هنودا يعملون لديه.

في أقفاص حيوانات  

واحتجز الإماراتي المشجعين في أقفاص حيوانات لإجبارهم على تشجيع الفريق الإماراتي الذي يواجه الهند في المباراة التي أقيمت الخميس ضمن نهائيات أمم آسيا.

وسأل الرجل في المقطع الهنود حول الفريق الذي يشجعونه، فأجابوا بأنه فريق "الهند" لكنه كرر السؤال مرة أخرى ليجيبوا بأنهم يشجعون الإمارات ليقوم بعد ذلك بإطلاق سراحهم.



ولقيت تصرفات المشجع الإماراتي تجاه العمال الهنود استنكارا واستهجانا من قبل مجموعة من الناشطين طالبوا بمحاسبته.

"متى استعبدتم الناس"

إذ غرد حساب يحمل اسم تركي الشلهوب: "مواطن إماراتي يحبس عمّاله الهنود داخل قفص حيوانات"، مضيفا "متى استعبدتم الناس وقد ولدتهم أمهاتهم أحرارا" ؟!


وأضاف حساب آخر يحمل اسم "مدين" "هنود يشجعون الإمارات لأنهم يعملون في الإمارات، بالله وصلوا سلامي لوزير التسامح الإماراتي".

وقال ثالث يحمل اسم "راشد عبدالله المهندي": "اتمنى أن يتم التعامل بجدية مع هذه النوعيه من البشر قمة العنصرية والدناءة التي لا تمت للإنسانية بصلة".



وهكذا تصرفت الشرطة الإماراتية!

من جانبها، ألقت شرطة الشارقة الإماراتية القبض على الأشخاص الذين قاموا بتصوير وتداول فيديوهات على مواقع التواصل الاجتماعي.

وأصدرت شرطة الشارقة  بيانا قالت فيه: "‫تعقيبا على بعض الفيديوهات المنتشرة على وسائل التواصل الاجتماعي والتي تعكس صورة من صور التعصب الكروي غير المقبول، تؤكد القيادة العامة لشرطة الشارقة أنه قد تم الوصول لمن قام بتصوير ونشر تلك الفيديوهات".

 

وأضاف البيان إن الفيديوهات "تتعارض مع القوانين المعمول بها في دولة الإمارات العربية المتحدة وأحالتهم للنيابة العامة لمتابعة التحقيق معهم، من منطلق أن تلك التصرفات لا تمثل العادات والتقاليد التي تربى عليها أبناء دولة الإمارات، وإن كانت على سبيل المزاح".

وتابع البيان:"وعليه تهيب القيادة العامة لشرطة الشارقة بكافة أفراد المجتمع بضرورة الاطلاع على القوانين التي تتعلق باستخدام وسائل التواصل الاجتماعي، حتى لا يعرضوا أنفسهم للمساءلة القانونية".    




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟