بعد زواج استمر 70 عاما.. قتلها بدافع الحب!

اعترف مسن ألماني يبلغ من العمر 92 عاما أمام محكمة مدينة فورتسبورغ بقتل زوجته المريضة بدافع "الحب"، وذلك بعد زواج دام نحو 70 عاما.

وقال المتهم في بيان تلاه محاميه: "توليت رعاية زوجتي بأفضل ما يمكنني على مدار سنين".

ومن جهته، أكد المحامي أن موكله لم يتصرف بدافع الأنانية أو العداء، بل بدافع الحب.

وأشار إلى أنه كان الرجل يعتني بزوجته تقريبا على مدار الساعة، ولم يكن يتلقى مساعدة سوى من مركز اجتماعي مرتين أسبوعيا.

وكان الرجل يشعر باليأس، لأن رعاية زوجته أجهدته ولم يكن يريد لها أن تذهب إلى دار رعاية المسنين واتفقا على الموت معا.

وحسب بيانات الادعاء العام، قام المتهم في 3 تشرين الثاني 2019 بقتل زوجته خنقا بالبطانية.

ويفترض الادعاء أيضا أن الرجل تصرف بدافع اليأس لأنه وزوجته لم يستطيعا إقامة حياة مشتركة في صحة واستقلال ومن ثم فشلت محاولة انتحار الرجل بعدما قتل زوجته.

وقال المدعي العام: إن الرجل يجب أن يحاسب بتهمة ضرب أفضى إلى موت دون اعتباره قاتلا، مشيرا إلى أنه يرجح وجود حالة اكتئاب حاد وراء الجريمة وأنه يميل بسبب ذلك إلى أن المسؤولية الجنائية للمتهم منقوصة.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟