انتحار سوري في تركيا وزملائه يرمون جثته في الطريق

انتحر شاب سوري في المصنع الذى يعمل به في مدينة اضنة جنوبي تركيا ، ليقوم زملائه في المصنع برمي جثته في الطريق .


وذكر موقع “تركيا الآن” أن قوات الامن التركي عثرت على جثة شاب ويوجد أثر لحبل على عنقها ، تمت تغطيتها ببطانية ورميها على أحد جوانب الطرق في مدينة اضنة جنوبي تركيا .

وباشرت الشرطة التحقيقات في ملابسات الحادثة، فتبين أن الجثة تعود لشخص سوري يدعى مصطفى أل رجب .



كما تبين خلال البحث والتحري أن الشاب انتحر فى المصنع الذى يعمل به ، وخوفا من المتاعب التي سيتسبب فيها ، تركوه زملاؤه في الشارع ووضعوا بطانية عليه.

وألقت قوات الأمن التركي القبض على صاحب العمل ورئيس العمال ، الذين اعترفوا بأن الجثة أحضرها 4 أشخاص وتركوها على جانب الطريق، دون معرفة سبب الانتحار بعد.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟