كندا .. جثث الاطفال السوريين السبعة تنتظر وهذا طلب الأم

لا تزال مأساة احتراق 7 أطفال من عائلة برهو السورية في هاليفاكس بكندا تتصدر اهتمام وسائل الإعلام المحلية والعالمية.

ففي حين يتوقع أن توارى جثامين الأطفال الذين التهمتهم النيران في منزلهم الثلاثاء الماضي، الثرى الجمعة أو السبت، أعلن مسؤولون كنديون أنهم يجرون محاولات من أجل الإتيان بأقرباء الأم المفجوعة كوثر إلى كندا.

ونقلت وسائل إعلام محلية عن الأم المنهارة طلبها الإتيان بأشقائها ووالدها من لبنان وسوريا إلى كندا.

وفي حين تردد أن لكوثر أخا متواجدا في لبنان، يدعى علي رشيد العبو، حاولت "العربية.نت" التواصل مع مكتب منظمة شؤون اللاجئين في لبنان، إلا أن المعنيين رفضوا إعطاء أي تفاصيل عن أسماء اللاجئين، باعتبار هذا الأمر يشكل انتهاكاً لخصوصيتهم.

أكد النائب عن هاليفاكس، أندي فيلمور، بعد لقائه الأربعاء، بالأم المفجوعة في المستشفى حيث يقبع زوجها إبراهيم في حالة حرجة، أنه من الملح الإتيان بأفراد عائلة كوثر إلى كندا لمواساتها في تلك المأساة.



يذكر أن عائلة برهو وصلت في 29 سبتمبر 2017 إلى كندا، متأملة أن تبدأ انطلاقة جديدة بعد عناء في الرقة السورية.

إلا أنها ليلة الثلاثاء الماضي وأثناء نوم الأطفال والوالدين، التهمت النيران الأطفال الـ 7 أحمد (14 عاماً)، رولا (12 عاماً)، محمد (9 أعوام) علا (8 أعوام)، هلا (3 أعوام)، رنا (سنتان) وعبد الله، الذي ولد في كندا في نوفمبر.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟