هذه الحسناء قُتلت بسبب "الحسد".. والقاتل نشر "سيلفي" مع جثتها

ذهبت الروسية أناستاسيا كازانتسيفيا ضحية جريمة قتل مروّعة بسبب "الحسد".

فقد قتل إيليا ميتليتسكي شابة حسناء بطعنها أكثر من 70 طعنة حتى الموت، بسبب غيرته من أسلوب حياتها المترف.

وأقدم الجاني، الطالب السابق في كلية البحرية على التقاط صورة "سيلفي" مع جثة الضحية، الطالبة في قسم الدراسات الإعلامية.



وقالت الشرطة في بيان: "عندما أعاد ميتليتسكي تمثيل عملية القتل في مسرح الجريمة، تبيّن أنه طعنها في الرأس، ثم الرقبة، ثم الذراعين والساقين، وبعد وفاتها واصل طعنها ليطال الطعن كافة المناطق في جسمها".




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟