المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء السوداني"عبد الله حمدوك" ينفي الأنباء حول موافقته على حل مجلس الوزراء


نفى المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء السوداني، عبد الله حمدوك، المعلومات التي نشرت وتحدثت عن موافقته على حل مجلس الوزراء، ووصفها بأنها "غير دقيقة في إيراد مواقف الأطراف المختلفة".



وأكد المكتب الإعلامي أن "رئيس الوزراء لا يحتكر حق التقرير في مصير مؤسسات الانتقال، وانه متمسك بالنقاط التي أوردها في خطابه يوم الجمعة  15 أكتوبر، كمدخل لحل الأزمة بمخاطبة كل جوانبها عبر حوار يشارك فيه الجميع"، لافتا إلى أن "حمدوك يواصل اتصالات ولقاءات بمختلف أطراف السلطة الانتقالية والقوى السياسية لبحث سبل معالجة الأزمة السياسية بالبلاد".


وأوضح المكتب أن عبد الله حمدوك كان قد التقى نهار أمس بالمكون العسكري بالمجلس السيادي، وأنه التقى مساء أمس بممثلي المجلس المركزي للحرية والتغيير، مؤكدا أنه "في كل هذه اللقاءات، فإن الهدف هو حماية عملية الانتقال المدني الديمقراطي وحماية أمن وسلامة البلاد".

وكان رئيس حركة "تحرير السودان"، مني أركو مناوي، قد أعلن أن "رئيسي مجلس السيادة والوزراء، عبد الفتاح البرهان وعبد الله حمدوك، توافقا على حل الحكومة بمجلسيها، ولكن اختلفا حول الإجراءات".




إغلاق

تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ما رأيك بأداء الرئيس الأمريكي جو بايدن في عام 2021 ؟