كرافتشوك يصر على مشاركة واشنطن في مفاوضات دونباس: بدونها الأمر سيكون صعبا

يصر أول رئيس لأوكرانيا ليونيد كرافتشوك، على مشاركة الولايات المتحدة في المفاوضات حول حل النزاع في منطقة دونباس.

وقال كرافتشوك، الذي يرأس وفد بلاده خلال مفاوضات مجموعة الاتصال الخاصة بدونباس، إن الأمر سيبقى صعبا، إلى أن يتم إدخال ممثلي الولايات المتحدة الأمريكية في صيغة إحلال السلام في دونباس.

وأضاف كرافتشوك، في حديث يوم أمس: "سيبقى هذا الأمر صعبا للغاية، إلى أن يتم ضم الولايات المتحدة في صيغة إحلال السلام في دونباس. أعتقد أن أقوى وأغنى دولة في العالم، يمكن أن يكون لها أكبر الأثر في العملية".


وأشار الرئيس الأوكراني الأسبق، إلى أنه يقصد أن يتم هذا الأمر في المستقبل القريب، حيث أن لدى الولايات المتحدة اليوم العديد من مشاكلها الخاصة، من بينها الانتخابات الرئاسية القادمة، وتفشي وباء الفيروس التاجي.



في 31 يوليو، أصبح من المعروف أن مجموعة من أعضاء مجلس الشيوخ من الحزبين الجمهوري والديمقراطي للولايات المتحدة قدموا مشروع قانون بشأن تخصيص 300 مليون دولار سنويا لكييف ضمن المساعدات العسكرية.

وفي وقت سابق، قال كرافتشوك إن أحد الحلول الوسط بشأن دونباس، يمكن أن يصبح إنشاء منطقة اقتصادية حرة في المنطقة. في الوقت نفسه، أشار إلى أن التسوية بشأن دونباس، لا يمكن أن تمس قضايا الحدود أو السيادة، أو فقدان الاستقلال أو السلامة الإقليمية لأوكرانيا.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟