رئيس لجنة في الكونغرس: عزل ترامب قد يصبح الخيار الوحيد في ظل فضيحة اتصاله مع زيلينسكي

أكد رئيس لجنة مختصة في الكونغرس الأمريكي أن بدء إجراءات عزل الرئيس، دونالد ترامب، سيكون الخيار الوحيد إذا ثبتت صحة الأنباء عن فحوى اتصاله مع نظيره الأوكراني، فلاديمير زيلينسكي.


وقال رئيس لجنة الاستخبارات في مجلس النواب، الديمقراطي آدم شيف، في مقابلة مع شبكة "سي إن إن" اليوم الأحد: "في حال سحب الرئيس مساعدات عسكرية بالتزامن مع محاولة إخافة زعيم أجنبي لإجباره على فعل شيء مخالف للقانون، بغية التشهير بمنافسه في انتخابات الرئاسة المقبلة، فإن هناك وسيلة وحيدة مناسبة للتعامل مع الشر الذي يمثله هذا السلوك".

وتأتي هذه التصريحات على خلفية فضيحة سياسية جديدة هزت البيت الأبيض، حيث تحاول إدارة ترامب منع اللجان المختصة في الكونغرس من الاطلاع على شكوى رفعها مسؤول استخباراتي أمريكي، في أغسطس الماضي.



وأفادت أكبر وسائل الإعلام الأمريكية بأن الشكوى تخص مكالمة هاتفية جرت، في يوليو، بين ترامب وزيلينسكي، حيث ضغط سيد البيت الأبيض على نظيره الأوكراني بغية إجباره على فتح تحقيق في أنشطة هانتر بايدن، نجل منافسه الديمقراطي المحتمل في انتخابات الرئاسة المقبلة جو بايدن، والذي كان يتولى منصبا في مجلس إدارة شركة Burisma الأوكرانية العاملة في مجال الغاز.

ويشتبه الديمقراطيون في الكونغرس بأن هذا الضغط لديه علاقة مباشرة مع قرار ترامب مراجعة برنامج المساعدات العسكرية الأمريكية إلى حكومة كييف.

وسبق أن دعت المرشحة المحتملة الأخرى عن الحزب الديمقراطي في انتخابات الرئاسة المقبلة، إليزابيث وارن، والنائبة الديمقراطية في مجلس النواب، ألكساندريا أوكاسيو-كورتيز، إلى بدء تطبيق إجراءات العزل فورا بحق ترامب على خلفية الفضيحة.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟