فرنسا: أوروبا لن تخضع لتحذيرات إيران

قال وزير المالية الفرنسي، برونو لومير، في مؤتمر صحفي، إن أوروبا لن تخضع لتحذيرات إيران.

وتابع لومير أن الأوروبيين يواجهون ضغوطا هائلة من الولايات المتحدة فيما يتعلق بالتجارة مع إيران، وأن التهديدات الإيرانية بالانسحاب من الاتفاق النووي مع القوى العالمية لا تفيد فيما يتعلق بهذا الأمر.

وفي وقت سابق من اليوم الثلاثاء، صرح مساعد وزير الخارجية الإيراني، بهزاد صابري أنصاري، بأن على أوروبا أن تتحمل تكلفة موقفها، موضحا أن السياسة الإيرانية الجديدة مرهونة بالموقف الأوروبي من الآلية المالية.



كما قال رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإيراني، حشمت الله فلاحت بيشه، إن الدول الأوروبية عالقة في الاتفاق النووي، وغير متمسكة بتنفيذه ولن تنفذ "اينستكس" (آلية خاصة للمعاملات التجارية مع إيران لتجاوز العقوبات الأمريكية).

وبين فلاحت بيشه أن أوروبا لا تلتزم بوعودها في إطار الاتفاق النووي، وهي غير مستقلة وتنتظر المستجدات الأخيرة بين إيران وأمريكا دون لعب أي دور مهم.

جدير بالذكر أن إيران أمهلت في الثامن من الشهر الجاري الدول الأوروبية الموقعة على الاتفاق النووي، 60 يوما لتأكيد التزامها بالاتفاق، من خلال القيام بخطوات عملية في إطار الآلية المالية "اينستكس" لتسهيل التبادل التجاري والمعاملات المالية بين الجانبين.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟