متظاهرون جزائريون يطردون وزيرًا سابقًا في فرنسا "تابع الفيديو "


اعتدى مواطنون جزائريون في العاصمة الفرنسية باريس، على وزير سابق على خلفية ”تأييده التام“ لنظام الرئيس السابق عبدالعزيز بوتفليقة.


جاء ذلك خلال لقاء عدد من أبناء الجالية الجزائرية في ساحة الجمهورية بباريس، بوزير الصيد البحري والعمل السابق أبو جرة سلطاني.

ووثّق مقطع فيديو متداول هروب وزير الصيد البحري والعمل السابق، الإخواني أبو جرة سلطاني، من شبان استمروا بملاحقته وسكبوا عليه علب الخمور قبل أن يلوذ بالفرار.

وأضاف رئيس حركة مجتمع السلم السابق، أنه حين ”تطور الأمر إلى التراشق بألفاظ غير لائقة، وهتافات تحمل شعارات مناهضة لبعض ثوابتنا، مما اضطرنا إلى المغادرة، لتفويت الفرصة على من كان في نيتهم الدفع باتجاه التأزيم، فغادرنا الساحة وركبنا الميترو إلى وجهتنا“.

وعرف عن سلطاني وهو الرئيس السابق لحركة مجتمع السلم الجزائرية، دعمه المطلق للرئيس بوتفليقة وسياساته.

شاهد الفيديو 





إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟