برلماني عراقي: بلادنا ليست قاعدة أمريكية

قالت وزارة الخارجية الأمريكية إن باتريك شاناهان، القائم بأعمال وزير الدفاع الأمريكي، وصل إلى بغداد، في زيارة غير معلنة.

وأعلنت الوزارة الأمريكية أن تلك الزيارة تهدف إلى التأكيد على أهمية سيادة العراق وبحث مستقبل القوات الأمريكية هناك. 



وتأتي الزيارة بعد أن صرح الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، الشهر الجاري بأن الوجود الأمريكي لازم لمراقبة إيران. وفي أول زيارة له للعراق، يعتزم شاناهان بحث انسحاب القوات الأمريكية من سوريا مع قادة أمريكيين، ولقاء مسؤولين عراقيين، بينهم رئيس الوزراء، عادل عبد المهدي.
وقال النائب عن ائتلاف دولة القانون العراقي، عمار كاظم، لـ"عالم سبوتنيك" "إن العراق ليس قاعدة أمريكية، ولا توجد اتفاقية لإنشاء قواعد أمريكية، وما حصل، في العام 2011، من تنفيذ الاتفاقية الاستراتيجية بين العراق والولايات المتحدة، نص على جلاء كل القوات الأمريكية".

وتابع كاظم: "إنه إذا كان ثمة حاجة إلى قوات أمريكية إلى العراق عندما يكون هنا لك خطر داهم، فيجب أن يتم بموافقة البرلمان، وأن استقدام القوات الأمريكية، في 2014، إبان هجمة داعش لم يكن بموافقة البرلمان".
وأشار كاظم إلى أنه تم جمع تواقيع 77 نائبا في البرلمان، تمثل كتلا كاملة، للنظر بالاتفاقية الاستراتيجية مع واشنطن، متوقعا تجاوز هذا العدد سقف 180 توقيعا بعد انتهاء العطلة التشريعية  .




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟