أعراض حساسية الحمضيات وكيفية تشخيص الحالة

أعراض حساسية الحمضيات نادرًا ما تحدث، ولكنها في الحقيقة تصيب بعض الأشخاص خاصة في موسمها، ويمكن أن تعاني من حساسية الحمضيات بسبب تناول ثمار الحمضيات مثل البرتقال والليمون والجريب فروت.

 
وأحيانًا يكون هناك لدى بعض الأشخاص رد فعل تحسسي تجاه الفاكهة الطازجة وخصوصًا قشر الحمضيات، ولمعرفة المزيد عن هذه الحالة وأعراضها وطريقة تشخيصها، تابع معنا حتى نهاية هذا المقال.

أعراض حساسية الحمضيات
قد تعاني من حساسية الحمضيات ومن أعراض حساسية الحمضيات بعد تناول ثمار الحمضيات المتعارف عليها بما في ذلك الليمون والبرتقال والجريب فروت وغيرهم، وغالبًا ما تكون الأعراض موضعية، مما يعني أنك تشعر بها في أي مكان يتم فيه ملامسة الفاكهة للبشرة، وتشمل أعراض حساسية الحمضيات ما يلي: 

وخز شديد وحكة في الشفاه واللسان والحلق
احمرار وتورم خفيف في الشفاه واللثة
وفي الحقيقة أن أعراض حساسية الحمضيات ليس لها وقت معين، حيث أنها قد تظهر في وقت لاحق من الحياة حتى لو كنت تأكل ثمار الحمضيات لسنوات دون حدوث أي مشاكل.
وقد يعاني الأشخاص الذين لديهم حساسية من قشر الحمضيات من أعراض التهاب الجلد التماسي، مما يعني ملامسة قشر الحمضيات، وتحدث هذه الحالة بسبب إطلاق البشرة لمواد كيميائية التهابية بعد ملامسة مسببات الحساسية، وتشمل أعراض هذه الحالة:

احمرار الجلد
حكة شديدة
جلد جاف ومتقشر
تورم
بثور
وفي حالات نادرة، يمكن أن تسبب حساسية الحمضيات رد فعل تحسسي جهازي تعرف بالحساسية المفرطة، وهي حالة طبية طارئة يمكن أن تهدد الحياة ومن أعراضها تورم الفم والحلق، صعوبة في التنفس، الربو،  الغثيان أو القيء أو الإسهال، وانخفاض ضغط الدم.


أسباب حساسية الحمضيات
تحدث حساسية الحمضيات بسبب أن جهاز المناعة لدى الشخص يدافع عن الجسم عن طريق الخطأ ضد المواد التي لا تشكل تهديدًا عادةً، وتعرف هذه المواد باسم مسببات الحساسية، وعندما يتفاعل الجهاز المناعي مع مسببات الحساسية فإنه يسبب رد فعل تحسسي. 
وتظهر تفاعلات الحساسية تجاه الحمضيات أحيانًا في الأشخاص الذين يعانون من حساسية حبوب اللقاح، في حين قد يعاني أشخاص آخرون من رد فعل تحسسي بعد ملامسة قشر الحمضيات، وفيما يلي أبرز أسباب حساسية الحمضيات.

التفاعل المتبادل
يحدث التفاعل المتبادل بسبب حبوب اللقاح والحمضيات التي تشترك في بروتينات معينة، حيث تتسبب هذه البروتينات المشتركة في تفاعل الجسم مع حساسية الحمضيات. 



حساسية الليمونين
غالبًا ما يكون الأشخاص الذين لديهم حساسية من قشر الحمضيات لديهم حساسية من الليمونين، وهي مادة كيميائية موجودة في قشر الحمضيات وبمجرد لمس الجزء الخارجي من ثمار الحمضيات يمكن أن يؤدي ذلك إلى التهاب الجلد. 

الحساسية الجهازية
لا يوجد الكثير من المعلومات المتاحة حول عدد الأشخاص الذين يعانون من حساسية جهازية من الحمضيات، ولكن هناك حالات موثقة لأشخاص لديهم رد فعل حساس شديد للبرتقال وثمار الحمضيات الأخرى.

كيفية تشخيص حساسية الحمضيات
إذا ظهرت ردود فعل تجاه حبوب اللقاح، فسيقوم الطبيب بإجراء اختبار وخز الجلد ومن ثم التحدث إليك حول حساسية الفاكهة المحتملة، ويتضمن اختبار وخز الجلد وخزًا بسيطًا بإبرة تحتوي على كمية صغيرة من مسببات الحساسية المشتبه بها، وفي حال كنت تعاني من حساسية فستصاب بنتوء حمراء في غضون 15 إلى 20 دقيقة.
ومن المهم جدًا عدم التردد في طلب المساعدة الطبية، خاصة إذا كان هناك شك بوجود حساسية مفرطة، لأن هذه الحالة قد تؤدي إلى الوفاة لبعض الأشخاص أحيانًا.

الأطعمة التي يجب تجنبها
إذا كنت تعتقد أنك أو أي شخص في عائلتك تعاني من أعراض حساسية الحمضيات، فإن نظام التخلص الغذائي هو أفضل طريقة للحفاظ على سلامتك، فمثلًا يمكنك تجنب ثمار الحمضيات التي تسبب الحساسية، كما أن عملية الطهي تعطل البروتينات التحسسية في كثير من الحالات، ويمكن استبدال قشر الحمضيات أو مستخلصات الحمضيات بالسماق خاصة إذا كانت الوصفة تتطلب طعمًا لاذعًا أو حامضًا.




إغلاق

تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ما رأيك بأداء الرئيس الأمريكي جو بايدن في عام 2021 ؟