هذه المواد قد تسبب الموت المبكر

وجدت دراسة، نشرت الثلاثاء 12 أكتوبر في مجلة Environmental Pollution، أن التعرض لفئة شائعة من المواد الكيميائية مرتبط بالوفيات المبكرة، وخاصة الناجمة عن أمراض القلب.

وقد تساهم المواد الكيميائية الاصطناعية الشائعة، المسماة الفثالات، والموجودة في مئات المنتجات الاستهلاكية مثل حاويات تخزين الطعام والشامبو ومستحضرات التجميل والعطور وألعاب الأطفال، في حدوث نحو 91000 إلى 107000 حالة وفاة مبكرة سنويا بين الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 55 و64 عاما في الولايات المتحدة.

ومنذ عقود، عرف العلماء أن الفثالات يمكن أن تتداخل مع آلية الجسم لإنتاج الهرمونات، والمعروفة باسم نظام الغدد الصماء، حيث يقول المعهد الوطني لعلوم الصحة البيئية إن حتى أصغر الاضطرابات الهرمونية يمكن أن تسبب آثارا تطورية وبيولوجية كبيرة، بما في ذلك مشاكل النمو والإنجاب، بالإضافة إلى مشاكل في الدماغ والجهاز المناعي.

وارتبط التعرض للفثالات بشكل صريح بالسمنة والسكري وأمراض القلب في العديد من الدراسات.




إغلاق

تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ما رأيك بأداء الرئيس الأمريكي جو بايدن في عام 2021 ؟