أصغر حالة وفاة لمريض بـ(الشيخوخة المبكرة)

الاثنين 17/02/2020
باتت الطفلة الأوكرانية آنا ساكيدون، البالغة من العمر 8 سنوات، أصغر حالة وفاة لمريض بـ"الشيخوخة المبكرة"، حيث كانت تعاني مرضا وراثيا نادرا يعرف علميا باسم "بروغيريا"، مما جعلها تبدو في عمر الثمانين.



وبلغ وزن الطفلة كان في حدود السبعة كيلوغرامات، علما أنها توفيت بسبب تلف أصاب العديد من أعضائها الداخلية لتقدمها في السن "فسيولوجيا".
ويُعاني من هذا المرض حالياً 160 شخصا فقط حول العالم، وتعادل السنة الواحدة بالنسبة لهم 10 أعوام، وتنمو عظام المصابين به بشكل بطيء في الوقت الذي يكون فيه تطوّر باقي الأعضاء سريعا.

ووفق أخصائيين، فإن وفيات مرضى "الشيخوخة المبكرة" غالبا ما تكون بسبب السكتات الدماغية والجلطات، ويعاني المصابون به خلال حياتهم من الشلل.



إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟